مرحبا بك يازائر
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:22 am

فتحت شنطتها غصب عنهاا وطلعت لها ابره وحقتنت نفسهاا تحس بالتعب يسري بكل اجزاء جسدهاا ويمكن الابره تخفف شووي من الم جسدهاا ولكن الرووح صعب يخف المهااا ..هالنووع من الالم يجرد حيااتك من الالووان والانغاام تصير حي بين النااس وانت جواك ميت ..طوول عمرهاا كانت تكره ضعفهااا ..عجزهاا ...اليووم بالذاات حست نفسهاا عااجزه .. عاجزه عن تخفيف الم حناان ..عاجزه عن مساعدتهااا .. السهر ع راااحتهااا عااجزه حتى انها تنااقش ابوهااا وتداافع عن حقهاا بالتواجد معاهاا والسبب جسدها الضعييف وش تسووي هذي قسمة رب العالمين لهاا ومابيدهاا غير انهاا تسلم بمشيئته انتبهت للمره الكبيره الي دخلت الغرفه توهاا على طوول وقاامت اعتدلت بجلستهاا : السموحه بنتي وعيتك مرت بلحظتهاا طيف امهاا قداام عينهاا : لا خالتي انا اصلاا صااحيه ام حمداان وهي تجلس جنبهاا ع السرير : ليه ماارقدتي ؟! مريم : وشلون ارقد وانا مااعرف شي عن اختي وزوجهااا ام حمداان : ماعليهم شر ان شاء الله الا ودخلت الريم عليهم وهي شاايله صينيه فيهاا حلييب : تفضلووو مريم مستحيه : مشكووره والله متفشله منكم ثقلت عليكم واايد الريم بعتب : مريم لاتزعليني منج حناان اختج بحسبت اختي وبندر بحسبت اخوي يعني انتي هني موبيت حد غريب انتي بين اهلج لاتقولين هالكلام مره ثانيه ترى ازعل مريم تضحك : خخخ اشوفك تعلمتي سعوودي الريم تضحك : شووياا بس ام حمداان بحسن نيه : بنتيه ودري شيلتج محد بيحدر هني الريم انحرجت من طلب امهاا لانهاا تعرف بطبيعه مرض مريم مريم ارتبكت شووي ..خافت من ردت فعلهم الريم وحست فيهاا : امااايه خليهاا ع رااحتهاا ام حمداان : السموحه بنتي جاان ضاايقتج مريم باابتساامه : لاا خاالتي عاااادي بس اناا مريضه وعلااجي يسااقط الشعر وببتسامه قالت يعني اناا ماعندي شعره وحده براااسي وبكل جرأ فتحت شااالهاا عشاان كذاا البس الشله دووم مو كل النااس تحب تشووف هالمنظر ام حمداان تقطع قلبها ع مريم وبنفس الوقت حبت قوتهاا : بنتي الصحه والمرض قسمت ربج والانساان لازم يرضى بالمقسووم

×××××××××××××××××××

دااعبت خطووط الشمس عيونهاا واجبرتهاا اخيراا انهاا تفتحهااا كاانت تحس بتعب كبير تاملت المكاااان تذكرت وش الي صااار مدت ايدهاا تحسست الجرح الي برااسهاا كاان بماقى اليمين من جبهتهااا شاافت الممرضه وهي تدخل وابتساامه ع محيااها الممرضه : Good morning حناان : good morning الممرضه : How you feeling today حنان : fine thanks i الممرضه وهي تفحص نبضهاا : there are A police officer outside he want to talk with you about the shooting I will call him حناان تذكر الضاابط الي امس حااول يستجوبهاا وهي سفهته لانهاا كانت خاايفه ع بندر ومو قاادره تجمع افكاارهاا : ok can you give me my scarf first please ابتسمت لهاا الممرضه وعطتهاا شااالهااا ولفته زيين وعقبها نادت ع الضاابط الضابط hi Madam حناان hi can you told me about what happened last night حنااان اقفلت عينهاا بتعب وهي تعيد شريط الاحداااث بعقلهاا ... تذكرت شلوون كانو رااجعيين من بيت احمد ورييم يومتهاا كانو متسحرين عندهم لان رجلها صااارت اووكي وشاالولها الضاااغط وانهاا صلت هي وبندر الفجر جمااااعه ... تذكرت شلوون جلست تحن عليه يوديها السوبرماركت

حنان : حبيبي عمري انت والله نااقناا اشيااء واااايد
بندر : يااقلب يبنرووح بس مو اللحين خلينا النااام والصبااح ربااح
حنااان : بندر حبيبي أي صبااح شووف اللحين السااعه 6 يعني صرنا صبح تكفى خلنا نرووح
بندر وهو يحرق اعصاابهاا : مو راايحين خلااص خليني انااام
حناان بعتب ومكر نساائي : بندر اهون عليك تزعلني هذا واناا حااول وتوني باول شهوور حملي خليييك لا طلع بولدك شي اعرف لانك مانفذ الي ابيه تعرف ان المره لاتوحمت بشي ومحد جاابلهاا ايه يثرك اثر ع الجنيين
بندر : هذيك قلتي شي موو روحت سوووق وسوبرماكتاات من صبح رب العااالمين وبعدين هو مو ولدي انا رااضي فيه مثل ماايكوون
حنان عصبت : كيفك انخمد وقاامت طلعت من الغرفه رااحت للمطبخ وصاارت تدور على اشيااء تسوويها المشكله مافي شي تسووويه لسى بدري ع الافطاار وغير كذاا البيت نظييف
مااحست الا وذرااعينه تطووقهاا وبرااسه مسنوود ع كتفها : القمر زعلاان حناان تهز كتفهاا
: وخر عني
بندرويشد قبضته يعااندهاا : يااقلبي ع المعصبيين
حناان وتتنفخ وتحاوول تفكه : وووووووووووخر مو طاايقتك
بندر : اعرف انه من ورى قلبك وانك تموتين علي
حنااان : لااتكوون واااثق وااايد ترى النسياان اسهل منه ماافي
بندر : المقصد ؟!
حناان بغروور : يعني زي ماعلمت قلبي شلوون يحبك بعلمه شلوون ينسى ومااسوي الانساان انسااان الا لكثرة النسيااان
بندر حز بخاطره كلاامهاا : مشكوووره ومشي وطنشهااا وهو يغلي عليهاا من دااخله
حنااان : يؤيؤيؤ شكلي عكيييت الدنيااا بسرعه راااحت ولحقته
كان وااقف قدام الدولااب يبي يغير ملاابسه ويلبس بجاامه
نادته : بندر ماارد عليهاا ...نادت من جديد : حبيبي بندر
بندر تشقق يوم سمع الكلمه لكن ماهان عليه الي قاالته له ولا هانت عليه نفسه
وقفت ورااه وصاارت تضرب باصبعها كتفه : وبعدين يعني بندر رد سووري والله ماكنت اقصد الي فهمته
طنشهاا وصاار يقلب بالدولااب ويخبص الملابس عشاان يعااندهاا
: بكيفك ماتبغى ترد ومسوي نفسك زعلاان اشرب بحر
رد عليهاا : ترى شيكاغو مافيهاا بحر
حنااان انقهرت منه ومشيت وهي معصبه ومن غير لااتنتبه تعنقلت بالمفرشه " الزوليه " وطااحت
صرخت كذب : ااااااااااي
بندر على طوول جري عليها : تعورتي صاار فيك شي
حناان : وخر عني اعرف مو خاايف علي خاايف علي ببطني
بندر بحناان وهو يشيلها من الارض : الي ببطنك مااشفته بعد شلون بخااف عليه لكن انتي وسكت
حنان : لكن انا شنو ؟!
بندر : ولاا شي وحطها ع السرير من غير لاايكمل كلاامه
حنان وقفت ع السرير بسرعه وتخصرت : اناا شنو سيد بندر ؟!!
التفت لهاا : يعني مااتعورتي ؟!
حنان وهي تنزل من ع السرير: لا مااتعورت شوفني شلوون امشي مافيني شي واللحين بتقول انا شنوو ولا شلوون ؟!
بندر ويستمتع باللعب باعصاابهاا جلس ع الكنبه الصغيره الي بغرفتهم واخذ كتاب وقام يقرا
حنان وهي توخر الكتااب من ايده : وبعدين ماارح تنطق بندر وهو يووقف ويناظر بعيوونها ويااخذ الكتااب من ايدهاا : ولاااشي
حناان وهي حابسه دمعتهاا : ايه هين اللحين صرت ولااشي مااسوى اصلا من قال اني مهتمه وراحت تمددت ع السرير وغطت نفسهاا
بندر : بدلي ملابسك ع الاقل
حنان بعصبيه : مو بشغلك
قالهاا : رح تضاايقين بالنووم
حنان وبدا التوتر يبان ع صوتهاا : انا رااضيه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:24 am

بندر حس انه زودهاا معااهاا :
من يحبك كثر ما حبك انا و مين بحبك حاول و ياما اجتهد ومن في عينه شوفتك كل المنى لا و رب العرش ما غيري احد انت شوفي و انت عمري و الهنا يا جسد بي روح و لروحي جسد و انت عيني و انت نوري و السنا و انت اسبابي اذا حبي خمد و انت ميعادي و سهدي و العنى و انت تعذيبي و صبري و الجلد و انت راحاتي و روحي و الظنى و انت الاول ما به قبل و بعد

حناان سكتت شووي ثم شالت البطانيه عن وجهااا واعتلت بجلستهاا وناظرت مبااشره بعيوون بندر وقالت :

لو تبي حياتي لك حياتي ياحياتي لو تبي عمري تفضل بيع عمري واشتريه لوتبي روحي وذاتي انت روحي وذاتي اه لوتبي فكري حلالك اشغله حتى مماتي لك انا كلي وظلي وشبعد اكثر تبيه ؟!!

ابتسم : ابيك تقومين تلبسين شيلتك
حناان قاامت جري ولبست شيلتهاا ونزلت معااه
شاافو بواب العماره صبحوو عليه طوول الطريق كاانت ايدها بيده كاان يضحك على وجهها الي صاار احمر من البرد دخلوو السووبر ماااركت
حناان بدت تشتري اشيااء ناقصه البيت
وبندر يدف لهااالعربيه ...كان المحل فاااضي تقريباا لان الوووقت كاان صبح
شووي الا ويسمعوون صووت غلق الابوااواب وعقبه بشوي اطلااق رصااص
حناان رمت القااروره الي بيدهاا من الرعب وعلى طوول تمسكت بندر
شاافو ثلااث رجال مغطيين وجيههم واحد مصووب بندقيه باتجااه المحااسب وكان يأمره انه يطلع كل الفلووسه الي معه والاثنيين الثاانيين جمعو الموجودين بمكان واحد ..واحد من الرجال"المعتدي 3" سحب سلك التلفوون وصوب ع كاميرا المرااقبه ...
حناان كانت خااايفه
وبندر كان قدر الامكاان يكون هادي عشاان لايوترهاا بزياااده اطلبو منهم يفصخون كل الي معااهم من مجوهرات ويعطونهم كل الي عندهم من فلووس الكل سوى الي طلبووه من غير لايقاوموون قام المعتدي "2 "بتفتيش الاشخااص المحتجزين عشاان يتأكد من انهم ماخبوو عنه شي كان قذر جدا ويفتش النساا بطريقه مستفزه
حنان ماتخيلته ابد يحط ايده عليهااا ..
حناان كانت تشووف بندر كاان وجهه مبين عليه انه معصب محمر وعرق ظهر على جبهته قبضت ايده مشتده
اقترب من حنان اللي يفتش بندر بلهجة امره وهو يوقف قداامه : don’t touch her
المعتدي"2" ضرب بندر بمقبض البندقيه ع بطنه بقوة خلى بندر ينحني ع الارض بسبتهاا
حنان صرخت : بندر وحاولت تنخفض لمستوااه لكن المعتدي 3 سحبهاا من ايدهاا وجرهاا عليه لدرجة انهاا كاانت تحس بانفااسه تضرب وجهاا تذكرت حركات تعلمتها بالمركز الصيفي للدفاع عن النفس وعلى طول رفعت رجلهاا وضربته تحت الحزاام الرجال فكها وهو يتأوه من الالم ...
كان بندر ساعتهاا ينظرب من الرجلين الثانيين
بندر قدر يدفه بعيد عنه ويركض جهة حرمته ضرب المعتدي 3 بلكمه قويه ع وجه
سمع حناان وهي تصرخ التفت يشووفهاا شاااف اثنيين مااسكيين فيهااا رجع عليهاا
الا وصووت طلقت ناار ينضرب ع رجله ... الام كاان قووي وصعب انه يتحلمه لكن بنفس الوقت جالس يشووف حرمته ينلعب فيهاا وتتقااذفها الايدي اخذ زجااجه شاافهاا جنبه شافه وااحد منهم وقرب جهته ولكم بندر بقوة لكن بندر قدر يتلافا اللكمه وخبطه بالقااارووره ع وجهه دخلت شظية زجااجيه بعين الرجال وصاار يصرخ بالالم المعتدي الثااني رمى حناان باتجاه الارفف فصدمت رااسهاا بالحرف الحديد من جهة اليمين لكن لحسن حظها ماتعورت كثيير
صاار الرجل يتعاارك مع بندر
والمعتدي رقم ثلااثه يحااول يسطر ع الووضع خصووصا ان بعض المتواجدين قدرو يستغلون الووضع وفتحو البااب وطلعوو .. جرى للبااب وقفله وانزل الباااب الحديدي الدااخلي من جديد الحديد ععشان يبان انه مغلق .
. لكن صاار الووضع صعب لاازم يسيطروون ع الوووضع
المعتدي الي انصاب بعينه بالزجاااج اخذ سلاااحه وسحب حنااان ووجه المسدس لدماغهاا
بندر اول مااشاافهاا خاااف واااايد عليها واضطر يترك الرجااال الي بيده بدا الرجال المعتدين يستعدوون للانسحااااب
والي كاان مااسك حنااان كااان يغيض بندر ويقرب شفاايفه من وجههاا كانه يبي يبووسهاا
والثاااني كاان يعلق على جسمهاا شلون حلو وانه يتمنى يستمتع فيهاا
بندر كااان زي المجنوون مو قاادر يتحمل الي يصير بحرمته اكثر جرى عليهم وهم باسرع مايمكنهم صوبوه جات رصااصه بكتفه والثاانيه قريبه من القلب
ساعتهاا بس سمعوا منبهاات الشرطه وانها قريبه .. المجرمين بسرعه قدروو يطلعون من البااب الخلفي
اماا حناان جرت ع زوجهاا والدمووع امتزجت بالدم الي عوجهاا ضمته لصدرهاا الشرطي كاان يسجل كل الاحدااث الي قالتها حناان وكان بااين عليه الاسف خصوصا ان حنان وبندر مايقدرون ياخذون حقهم لانهم مااشاافو وجيه المعتدين
طلع من عندهاا وفضلت لحالهاا وهي تفكر يااترى وش صاار على زوجهاا تبي تطلع من هني
لكن هي تذكر انها شاافت ابوهاا ومريم
حنااان : اكيد اتخيل مستحيل ابوي ومريم يكونون هني .. ايه انا اتخيل
مالحقت تخلص كلمتهاا الا ودخل الطبييب كشف عليهاا حنان سألته اذا تقدر تروح لزوجهاا الطبيب طمنهاا وهو يسحب الجيلكوز من ايدهاا انهاا لو تبي ترجع البيت تقدر
حناان مااصدقت كلمته وخلته اول ماايطلع وقامت غيرت ملاابسهاا ومشت بخطوات ثقيله اليين وحده العنايه المركزه وشاافت احمد وااقف برى وحده من الغرف عرفت انها غرفة زوجهاا
... احمد اول ماشاافها جايه باتجاهه ابتسم : شلونك اللحين حنان : الحمدالله احمد : ليه ماارتحتي ؟!

حناان وهي تشووف بندر عبر الزجااج واشرت عليه : راااحتي هنااا ... مااصحى
احمد هز رااسه : لااا لكن الطبيب يقول ان وضعه مستقر الليين اللحيين
حناان طلبت انهاا تدخل عليه ورضيوو لها بعد طلووع الرووح طبعا لبست لبس خااص
اول مااصاارت جنب سريره خانتهاا دمووعهاا وهي تشووفه مووصل بالاجهزه من كل مكااان قربت من سريره طبعت بووسه ع جبينه وبعدها حطت ايدهاا عليه قربت فمهاا من اذنه وبدت تهمس بايات من القران : قرت الفااتحه سبع مراااات بصوتها الحلو وبدت تدعيله بالادعيه الي حفظتها من امها وهي طفله : اللهم رب الناس اذهب الباس اشفي انت الشافي شفاءا لايغادر سقمااا
صاارت تتكلم معاااه كانه ساامعهاا : بندر انت لاازم تقووم عشان اهلك عشااني عشاان ولدناا من بيعلمه شلوون يصير رجااال مو تبيه يرفع رااسك بين النااس مو تبي الكل يأشر عليه ويقوولون عرف بندر يربي منيربي من بيعلمه شلون يكون اسم على مسمى تذكر قلت بتسميه ناايف وبيكون ناايف عن كل رذيله شلون بكون كذا من دوونك .. تذكر يوم بشرتك اني حاامل تذكر ياابندر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:26 am


السابع والثلاثين
ياصاحبي ياجعل ربي يخليك
إرفق بقلبي وإرحمه ياحياتي..!
إرحم غريق في غرامك يراعيك..
بعدك عذاب وشوف زولك غناتي ..!
بين العرب هواجس القلب تطريك ..
وماأظن ينسى من يسوي سواتي..!
متعلق قلبي بحبك ويغليك ..
وعسى غلاكم مايسبب وفاتي..!!؟

ماذاقت عيونه طعم النوووم ... وشلون بينااام وطيفهاا ماااغاااب عن بااله صحيح ان أي احد رح يشوفوهاا رح يتحاشى النظر لهاا .. اصلاا وش رح يشووف وجه بلاامح تقريباا لاحواجب ولاارمووش وغير كذاا حجااب مغطي نص جزء كبير من جبينهاا وخدودهااا لكن مع كل هذااا فيهاا شي شده شي يخليه غصب عنه يرفع عينه ويطاالعهااا يااترى شنو
حمدان " لعنبوو شنو فيها زوود ؟! ايه اناا اشفق عليهاا اكيد اشفق "
شاف ابو نوور جالس ع الكنبه كان مبدل ملاابسه ويقرأ بختمه صغيره معاااه .. ابتسم وهوويشووفه شعره الابيض ولحيته البيضاا ذكرته بااابوه ابتسم ع هالذكرى
قاام من ع الفرااش سلم ع رااسه : صبحك الله بالخير عمي
ابو نور وهو يقفل المصحف وسعيد بنفس الوقت وهو يشوف ادب هالولد : صبااح النوور
حمدااان : شلونك اللحين ان شااء الله احسن
ابو نور : الحمدالله
استأذنه حمدان يروح يتسبح ... حمدان بعد ماطلع شااف ابو نورعلى جلسته سأله : عمي علامك ماسرت تريق ؟!
ابو نوور يضحك : خخ انت ناسي اننا برمضاان
حمداان يضحك : خخخ زين ذكرتني
حمدان استاذن منه انه بيشووف اهله .. راح جهت الباااب وطقه من داااخل بقووه وفتحه : هوووود هوووود
سمع صوت امه : هداا هداا
حمداان طلع لقى امه والريم بالمطبخ رااح لامه وباسهاا ع رااسها : شصبحتي الغاليه
ام حمدان : الحمدالله
الريم : حمداان وين ابو حناان
حمداان : بالحيره
ام حمدان : عسى ماازعجت الريال بسوالفك المااصخه
حمدان : انا سوالفي مااصخه
الريم : ايه فديتك
ام حمدااان : بيسير عند بنته ؟!
حمدان : اكيد شفته زاهب تلقينه ينتظر بنته تقووم وتزهب عسب يااخذها معااه
ام حمداان تذكرت مريم وبدت دموعهاا تهل .. حمداان بخووف : اماايه شوو فيج ...رد لج الالم من يديد "ام حمدان طاحت على ظهرها برمضان وصاار عندها انزلااق فقرر حمدان انها ترووح امريكا علااج وبنفس الوقت زياااره عشان كذا قدمو السفر"
ام حمدان وهي تمسح دموعهاا : لا ولديه مافيني شي
ريم : اجل ليه تبجين
ام حمدان : البنيه كااسره خااطري مااشفتيها الباارحه شلووون كانت يوم ودرت شيلتهاا
ريم تنهد : الله يكون بعوونهاا
حمدان : عندهاا السرطان مو ؟!
الريم : هيه من هي بنت التسع وهي تعاااني
حمداان وجعه قلبهاا عليهاا : الله يشفيهاا .. وهي هني عسب تتعالج << حس نفسه غبي يوم سأل هالسؤال>>
الريم : هيه .. حناان هي الوحيده الي تتطابق انسجتهاا معااهاا
حمداان : اللي اعرفه هالعمليه خطيره واايد
الريم : وهذا الي اخرها كل هالسنيين مااكانت مستعده لهاا
حمدان : الله يشفيهاا
الريم : تصدق ان عندها ايماان كبير وثقه بنفسها لو شفتها شلوون امس وهي تخلع شيلتهاا صحيح اني حسيتها شوي مرتبكه لكن ارتباااكها كان ثوواني اانااا لو مكانها ماكنت رح اقدر اسوي مثلها لكنها هي بكل ثقه خلعته كان رااسها اصلع يااحمداان ماافيه شعره وحده مع هذاا كله تمت تبتسم من غير لاتطرف لهاا عيين
حمداان باعجااب : مااشاء الله عليهاا
ام حمداان : هذي وحده ايمانها بالله كبير وربناا رح يااخذ بيدها ان شاء الله


××××××××××××××

وهي ضاامه كفه بين كفووف ايدهاا تذكرت اليوم الي عرفت فيه انهاا حااامل وكاانت تبي تبشره
تذكرت زيين شلوون قعدت تكشخ وتتزيين لبست الفستاان الاسووود اللي شرته لهاا نوور يوم ماكانوو يجهزوون يومتهاا اتفقت معاهاا كل وحده تشتري لثانيه شي ع ذووقهاا هي خذت لنور بنظلوون جنز لو وست مااسك ومشرشر من منطقة الركبه والفخذ مع سلسله ع الجنب وبلوزه نص بطن بلوون الووردي ضحكت وهي تذكر وجه نوور اول مااشاافت الملااابس شلوون كااانت مصدووومه وطبعاا هي مااقلت صدمتهاا وهي تشوف الفستاان الاسود الحريري القصير بفتحه الي عل شكل 7 كاان يجنن وناااعم مره
بعد ماتكشخت جلست بالصااله تستنااااه يومتها ماارجع بدري من التراااويح كانت كل شوي وتقووم تنط قدام المراااياا تتاكد من شكلهاا مكيااااج السموك الاسوود غلووسهاا الي كاان يميل للحمي اكثر منه وردي
اكسسوارااتهاا شعرهاا المفلوول ..واوول ماااسمعت البااب ينفتح رشة لهاا عطر من جديد
كان وااقف بنص الصاله وهي عند بااب الغرفه تذكرت نظرته المتفحصه وهوو يشووفهاا تذكرت شلوون كااان يتاملهاا كانه يبي يتأكد اذا هذاا حلم او علم ؟! تذكرت ابتساامته الناااعمه وهوو يقرب منهاا ويمد لهاا باااقة وورد جاايبها معااه كاان قلبه كااان حاااسس ان في شي يستنااه بالبيت
حنان وهي تاخذ الورد منه : تسلم
بندر : الله يسلمك ... وش هالحلاوة
حناان وهي تدوور بصعووبه لان رجلهاا بعدها ملفوفه عشاان يشووفها : عجبتك ؟!
بندر : طوول عمرك تعجبيني بفستاان وبغيره
حناان وهي تحط الورد بالمزهريه : يعني لو رجعت البس زي زمااان برضو رح اعجبك
بندر وهو يطوقهاا بذراعاته : تعجبيني حتى لو مااتلبسين غير بجاامتك الي عليهاا تااز <شخصية كرتونيه
حناان : خخخخ
بندر: صدق وش طاري عليك لاابسه هالفستان ؟!
حناان : حبيت البسه قبل لااتخن ومايجي علي
بندر وهو يدورهاا عشان يتامل جسمهاا اكثر : مااظن في امل تتخنيين
حناان : ليه تبيني اتخن ؟!
بندر : يعني شووي يصير عندك جسم زي النااس مو موميااء تمشي
حناان بعصبيه : اجل بكره بعد مااولد واصير فيله لاااتتفلسف واتقوول انحفي
ومشيت وساابته واااقف لحاله
بندر ياادوب جالس يستوعب "بعد مااولد " لحقهاا : وش تقصدين ببعد ماتولدين ؟! انتي
حناان : ايه
بندر : قوولي والله
حنان : بندر
بندر : جد انتي حاامل ؟! يعني بيصير عندناا عيااال ؟!
حناان ببتساامه وهي تشوف لمعة عيون بندر : ايه اناا حاامل
بندر صرخ : يهووووووووووووووووووووووووووووووووووو
ذبح خدودهاا بووس كاان فرحااان من كل قلبه شاالهاا ودااار فيهاا بالصاله : بندر حرام عليك نزلني والله احس نفسي داايخه
بندر خاف عليهاا ونزلهاا ...حنان تعااتبه : هي خبالك هذا مااينفع اركز لايقول ولدك بعدين ابوي خبل
بندرضحك : خخخ عشان اكسر ضلووعه
حناان : نعم هذاا الي باااقي تكسر ضلووع هجرووسي
بندر باستفهاام : هجرووسي ؟!
حنان : احم احم : طالع عمرك ولدنا بسميه هجر س
بندر : نعم ؟! وانا وين رحت لااكون ابو بس الاسم
حنان : والله انا الي احمل واتعب واربي من حقي اختاار اسمه
بندر : لا حبيبتي انا ابووه وانا الي بسميه ترااك ماجبتيه لحاالك
حناان باستسلاام : وش بتسميه يااحظي
بندر يغاايضهاا : امم شرايك بسطاااام
حنااان : وشوو ؟! احلم هالاسم محد صااار يسميه
بندر باستهباال : غريبه مع انه حلوو !! طيب ينفع تامر
حناان كانت منغاااظه منه : لااااااااااااااااااااااااااااا
بندر : شووي شووي لاتنفجريين
حنان : انا ابي اسم حمش لوودي اسم رجاالي
بندر : لا يااشيخه
حنان : ايه ماابي اسم دلع
بندر : ابي اسميه نااايف
حناان : نااايف اشمعنى ؟!
بندر : لانه الي بيرفع اسمي ويحاافظ عليه وبيكوون لي العوون والسند
ابي الكل يقوول والنعم بناايف بن بندر رجااال تفز له المجاالس ابيه يكون عوون لكل فقير وعزوه لكل مظلووم
ابيه ينووف بنفسه عن كل الدنااياا ابيه اسم على مسمى
ابتسمت له : ان شااء الله بيكون مثل ماااتبي داامك انت ابوووه
بندر وهو يبوس جبينهاا : وانتي امه
رجعت للوااقع مع صووت الممرضه الي تطلب منها انهاا تخرج لانها طولت عنده وايد طبعت بوسه ع جبينه وجات تخررج
لكن سمعت صووته : ماا مااا
التفت هي والممرضه صاارت كل وحده تتاكد من الثاانيه ..جرت لسريره : بندر تسمعني ؟!
الممرضه ضغطت ع زر الاستدعااء جا الطبيب ومعاااه ممرضه ركض
وطلعواا حنااان من الغرفه
احمد : شصااار ؟!
حنان تبكي : بندر صحى
احمد : صدق والله
حنان : والله والله صحى اناا سمعته
جلست ع الكراااسي معاااه الا وبجيت ابوهاا ومريم ومعااهم الريم
حناان اتأكدت انها مااكانت تحلم رمت نفسهاابصدر ابووهاا : صحى يباا
ابوهاا : الحمدالله ... ليه تركتي غرفتك
حناان : هم سمحوولي
شاافت مريم ضمتهاا لصدرهاا بقووووة هالمره ضمتهاا شووق لهاااا
مريم : اشتقت لك وااااايد
حنان : واناا اكثر والله ليه ماقلتو انكم جايين
مريم : بغينا نفاجئك
حناان : شلوون صحتك ؟!
مريم : الحمدالله
الريم : احم احم عطوناا فيس يااجماااعه
حنان : حبيبتي ريوووم
الريم وتسلم عليهاا : اشتقت لج يالسبال
حنان تضحك : واناا بعد
الريم وهي تشوف بندر من ورى الزجااج : الحمدالله ع سلامته
حنان بابتساامه : الله يسلمك
طلع الطبيب وبشرهم ان حالته مستقره ويقدرووون يدخلوون عليه لكن من غير لايطولوون
..الريم قبل لاتدخل حناان : هي مسحي دمووعج عن يخترع
حنان وهي تمسح دمووعهاا وترسم ابتساامه ع شفااتهاا : كذا اوكي
الريم : ماشي حالج
احمد : هي خلصووناا ترى اناا بعد ابي اشووفه
الريم : زين زيين عافانا الله دخلي قبل لاايعفد عليناا
واخيراا دخلت حناان ع بندر


××××××××××××××
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:31 am

الين اللحين الكلمااات ترن بااذنهااا مو قاادره تصدق الي تسمعه
معقول ايه حااامل حاامل اخيراا صاار الي تمنته كل وااحد فيهم كاان يطالع الثااني ومو مصدق بالنسبه لهم كااان شي من ضرب المستحيل اول ماطلعت من عند الطبيبه سجدت شكر
في السياااره كانت هي ويااه المفاجئة الجمت الالسن
تركي : الحمدالله ..الحمدالله
نور : تركي تصدق اناا حاامل وضمت بطنها بيدهااا ...حااامل يااتركي
تركي باابتسااامه : الحمدالله ربناا ماااايضيع عباادة
اول ماوصلوو البيت دخلت وهي تصرخ : يمه يمه
تركي : نوور شوي شووي حراام بينفجعون
ام نور وهي تطلع من المطبخ مجووعه : خير وش الي صااار .. احد صاارله شي
تركي بعتب : عجبك كذاا ؟
نور افتشلت رااحت لامهااوباست رااسها : سلامتك يالغلاااا
ام نور : اجل ليه تصااارخين ؟!
نور: انااا حاااامل يمه
ام نور : صدق والله ؟!!
نور : ايه يمه توناارااجعين من عند الطبيبه
ام نور : كلللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللل لوش
تركي : خخخ عمتي عرس هووو
ام نور : الا احلى من العرس بنااتي الثنتين حوامل
نور : حناان حاامل ؟!
ام نور : ايه كلمتناا قبل يومين وقالت انهاا حامل
نور بعتب : ليه ماابشرتيني ؟!
ام نور : خفت تضايقين
نور : اتضاايق ؟!
ام نور: حناان حملت قبلك وهي بعك اتزوجت
نور مقهووره : يمه هذي اختي بفرحلهاا ليه اتضااايق وبعدين هالاشيااء قسمه ونصيب
تركي يحااول يهدي الوضع المتأزم : يااجمااعه العتب اللحين ماله لزمه والحمدالله عندنا بدل الفرحه فرحتيين

××××××××××××××


اول ماادخلت عليه طاارت طريااات لسريره فتح عيوونه بكسل شديد اول مالااامست ايدهاا ايده
.. ابحر ببحر عيوونهاا .. عيوونهاا الي امتلت بالدموووع ..يااه شكثر يحبهاا شكثر يموووت عليهااا ..ماكان يتووقع ان بيووم رح يحبهااا ماااتوقع انه مستعد يدفع عمره كله عشااانهااا وهوو فعلاا كااان بيخسر حيااااته عشااااااانهااا .... نقل بصره بوجهاا .. .تالم وهو يشوف ضمادة الجرح ع جبينهااا
بندر : حناان
حنان ودموعها ع خدهاا : يااقلبهاا ويااروحهاا ااامر يااكل اهلهاا
بندر بصعوبه يرفع ايده ويمسح دمعتهاا : دمووع هذا توجع قلبي اكثر من هالجرااح
حنااان وهي تمسح دموعها : هذي دموع الفرح
بندر : حتى ولو الدموع دموووع ... طالع بالجرح يعوورك ؟!!
حنان : لااا.. لاتشغل بالك فيني انت اللحين ارتاااح
بندر :رااحتي بشووفتك
حنان : واناا رااحتي جنبك لكن اللحين لازم اطلع ابوي برى واحمد يبون يشوفوونك واناا بكره
ان اشاء الله بكون عندك
بندر : عمي هني ؟
حنان : جا مع مريم لانها تعباانه واتفاجأ باللي صاار
طلعت حنان من عنده وابتسامتها شااقه الحلق واستحت وهي تشووف عيوونهم ترقبهاا

××××××××××××××


دخل كل من ابو نور واحمد على بندر يتطمنوون عليه
ابو نور : ماتشووف شر ياولدي
بندر : الشر مايجيك ياعمي
احمد : سلامااات يابو نااايف
بندر يبتسم وهو يشوف صديق عمره الي ماتركه بحاجته : الله يسلمك يااابو بندر
احمد : عاد يالله العيد بعد كمن يووم تشافى بسرعه مانبي نقضيه زيارات مستشفى
بندر : والله الود ودي اطلع اليووم
ابو نور : لاوين تطلع اركد اشووف
بندر: خخ ان شاء الله ..علمتوو اهلي ؟!
ابو نور : لاااا
بندر : عمي لاتخبرهم ماله داااعي ينشغل بالهم خصوصا امي
ابو نور : ان شاء الله

××××××××××××××


حنااان رجعت بيتهاا وطبعاا راااح معااهااا كل من ابوهاا واختهاااا قضوو اليوم سوااالف وحكاايااات
وعلى وقت الافطار راااحو لبيت احمد وريم لانهم عازمينهم
حنااان كانت اول مره تلتقي فيهاا بام حمدان : شلونك خالتي شخباارك "وهي تبوس راسها "
ام حمدان : الحمدالله انتي شلوونك يااابنتي مفروض حنا الينزورج ونتحمد لج بالزياااره
حنان : لا خالتي الزياره لج انتي الكبيره
ام حمدان "مااشااء الله عرفت امهم تربي "
طبعاا البنااات كلوو لحاالهم والرجال لحالهم
مريم كاانت بالكااد تااااكل لانهاا تعبااانه ... ام حمدااان : بنتي شفيج ماتاكلين
مريم : خالتي اكل قددامك شووفي الصحن
ام حمدان : وابوياا عليج تسمين هذا اكل وسحبت صحنها من تحتهااا
مريم ابتسمت وهي تشووف معاملة ام حمدان لهاا وتذكرت امهاا شلوون كانت تغصبهاا ع الاكل
بعد الفطور جلسوو الحريم سووالف وام حمدان تحكيهم عن اياااام اوول وبعدين رجعت هي واختها البيت
اما الرجال راااحووا للترااويح

××××××××××××××


دخلت غرفتهاا واتمددت ع السرير مدت ايدهاا تتحسس مكااانه .. يااااه هالكثر غيااابه صعب عليهاا
شلوون مايكون صعب وانتي بغيتي تجنين عليه ..سبحان من زرع حبه بقلبهااا
ضمت صوورته الي ع الكمدينوو لصدرهاا وهي تدعي بقلبهاا انه يتعافى بسرعه ويرجع لبيته
سمعت طق ع البااب : دخلي مريم
مريم باابتسااامه وبيدها كيس : شتسووين
حنان : ولااشي
مريم : والصوره الي بيدك
حنان ابتسمت وهي ترجع الصوره لمكااانهااا
مريم تسألهاا بفضوول : حناان تحبينه ؟!
حناان : تهقيين لو ماحبه كنت بخااف عليه كل هالخووف
مريم : يمكن شعور بذنب ؟!
حنااان تهز رااسها : صحيح اني الوم نفسي ع الي صاار لكن صدقيني خووفي ابد مو بدافع الشعور بالذنب يمكن قبل فتره لو سألتيني سؤالك كانت قلت لك وجوده بحيااتي زي عدمه لكن اللحين كل شي تغير صدقيني اناا مو بس احبه انا زي ماايقولون امووت بالترااب الي يمشي عليه بندر مو زووجي بس بندر حبيبي وصديقي وابووي واخووي وكل شي
مريم : انا مو قادره اصدق الي جالسه اسمعه
حناان : عشاان حناان العربجيه تقووله ؟1
مريم استحت ماعرفت شتقوول
حنان باابتساامة كلها حناان : انا نفسي ماااتووقعت اني بيووم رح اقوول هالكلاام ماتوقعت بيووم بيعرف قلبي الحب... كنت اضحك ع البناات يوم اسمعهم يتكلمون عن فااارس الاحلااام وعن ساندريلااا والامير الوسيم
طول عمري اعتبرت الحب ضعف .. الحب انكسااار .. لكن بعدين مدري شلوون بدأ بندر يفرض ووجووده بقلبي قدر يحتل مسااحاات من تفكيري .. لكن كبرياائي وغروري منعني اني اقر بهالشي الين مااحسيت ان زوجي ممكن يطير من بين ايدي ممكن وانه لو يبي أي وحده ممكن تاخذ مكاني بسهووله تغيرت لاني مااقدرت اتخيل مجرد التخيل انه ممكن بلحظة يختفي من حيااااتي
مريم : الله يخليكم لبعض
حنان : ويخليك لي يااارب
مريم : يؤ نسيتيني ومدت لها الكيس
حنان : وش هذااا
مريم : افتحي وشووفي ؟!
حنان فتحته كان لبس اطفااال يجنن باللون الابيض ومعاااه جزمه "وانتو بكرامه " وطااقيه كان مره كيووت
حنان : ياااقلبووو
مريم : شفتهاا ومره عجبتني وقلت بجيبهاا لك اعرف مره بدري ع الولااده بس حبيت اكون اول من يهديكم شي للمولوود يمكن وسكتت
حنان فهمتهاا : مريم ان شااء الله رح تلبسينه انتي اياااهااا وتلبسينه ان شاااء الله مشلحه يووم عرسه
مريم : خخ حكمتي انه ولد ؟!
حناااان : خخ مدري بس قلبي حااس انه ولد والعلم عند ربك
مريم : لايكون زووجك مايبي بنااات ؟!
حنان : لا والله بندر ماتفرق معاااه لكن حنا نفس بولد من تعلقنا بولد ريم وحنا نفسناا بواحد زيه
مريم وهي تذكر بندر الصغير: يااي يااازينه والله انه رووعه بس مايشبهم
حنان : يشبه اخوهااا اكثر
مريم : ماادققت
حنان : ولاا اناا بس مره ريم قالت لي هالشي

××××××××××××××


اليوم اول لياااليه ببيته .. صحيح ان كلهاا اربع اياام الي قضاها بالمستشفى
لكن مع كل هذاا يحس بالحنيين لبيته لكل ركن لكل زااااويه والاهم من كذاا اشتاااق لرااعيه البيت
بندر وهو يمتد ع السرير وحنان تعدل له المخده : اشتقت واايد للبيت
حنااان : وهو اشتاقللك من غيرك كان صحرا
بندر : وانتي ؟!
حنان تبتسم وهي تقعد جنبه : انت ماااغبت عن عيني عشااان اشتاااق لك
بندر : خخخ تعرفين تتكلمين
حناان بزعل : لا بالله ..لاااكون اتكلم معاااك بلغة الاشااره واناا مااادري
بندر : خخخ ويلي من طولت اللسان
حنان وهي تحط عينهاا بعينه : بذمتك ماتحبهاا
بندر وهو يبادلها النظر : الا اموووت فيها وبرااعيتهاا
حناان وهي تقووم وتطلع ثووب بندر من الدولااب : شيتسوين فيه
حنان : نااسي ان بكره عيد ؟!
بندر : مانسيت بس شلزمته الثووب والشماغ
حنان : عشان تكشخ فيه
بندر : مو لازم مارح اقدر ارووح الصلاااه
حنان: حتى ولوو مايمنع انك تكشخه ولو عندك دقله يااسلاام
بندر : ليه ناوياا تزوجيني ؟!
حنان طالعته بنظره : وش ناااقصك عشااان تتزوج قصرت عليك بش ؟!! جااك مني شي ؟!
مو حلوه ؟! عقييم ؟!!
بندر : وووووووووووول كلتيني بقشوري شووي شووي لاتنسين ترااه شرع ربك
حنان : ايه هذا انتو يالرجال الي فالحين فيه شرع الله مدري ليه ماتعرفوون تكلمون بالشرع الا بطاري العرس
بندر : مثنى وثلااث وربااع
حنان : فان خفتم الا تعدلو
بندر يعاندهاا : فان خفتم
حنان : ولن تعدلوو
بندر : خخخخخ شوي شووي لايطق لك عرق
حناان وهي تاخذ الثووب وتطلع : ويك ويك ماايضحك تصبح على خير
بندر : وانتي من اهله

××××××××××××××
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:34 am

اليوم اول اياام العيد .. البيت مظلم وكئيب مع كل الانواار الي فيه مع كل نوور الشمس الي يعبر الستاير الشفاافه لكن برضو كان مظلم وشلوون ماايكون مظلم ورااعي البيت موو فيه
ليلى لبست وتكشخت عشان تغير الموود الكئيب الي هي فيه وغير كذا ماتبي تضاايق امهاا
دقت على بيت احلااام ردت عليها صوت رجالي اربكهاا : الوو
ليلى : الو السلام عليكم
عبدالرحمن : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاااته ..شلونك ليلى شخباارك
ليلى ارتبكت : الحم..د الل.له
عبدالرحمن ابتسم : من العايدين
ليلى من غير لاترد عليه: لو سمحت ممكن اكلم احلام
عبدالرحمن : ومن الفايزين خخ صبر
احلام : هلاا ليلى
ليلى : اهلين وسهلين بضي العييين ... عيدك مبااارك
احلام : وعيدك ياااقلبي .. شخباارك واخبااار اخوواتك واهلك كلهم
ليلى : والله الحمدالله
احلام : ابوك مارجع بعد
ليلى : لااا والله لسى مابدأ علاج مريم غير كذاا حناان حااامل والدكاتره ماينصحوونهاا انهاا تتبرع لها ويدوورن لهاا على متبرع ثااني
احلاام : لاحول ولا قوة الا بالله .. الله يشفيها ان شاءالله
ليلى : تسلمين ... وكيف حالك انتي
احلااام : الحمدالله ... اشتقت له ليلى اول عيد من 6 سنيين مااياشوفه دااخل مع عبدالرحمن من البااب وهم كاشخين وراجعين من صلاة العيد
ليلى وقلبها يتقطع على صحبتهااا : احلااام .. عبدالله ان شاء الله بجنات النعيم بمكاان احسن من هني بوايد
احلام : وهذا الي مصبرني .. ان شااء الله الفردووس الاعلى يااارب
ليلى : اميييين ويحرق قلووب الي حرقوو قلووبناا
احلاام : لاا يااليلى ..قولي الله يهديهم ان شااء الله
ليلى : ان شاء الله ... احلام سلمي على خالتي وعيدي عليهاا اناا اللحين بقفل لاازم انزل اسمع صووت هتلر اكيد وصلت
احلام : الله يقطع شررك يااابنت
بعد مااقفلت ليلى من التلفوون نزلت الصااله تستقبل جدتهااا وعمتهاا وعمها الي جو من الرياض عشان يقضوو الاجاازة حقت العيد معاااهم
وبطريقهاا مرت على غرفت مريم وحناان فتحتهاا تااملتهااا : عيدكم مبااارك ياااحبيباااتي
ليلى بعد ماسلمت على عمهاا راحت تسلم على جدتهاا :كل سنه وانتي طيبه ياجده
الجده : وانتي طيبه
جات نوور وسلمت برضوو على الكل بعدين ليلى اضطرت تنسحب عشان تركي يدخل ويسلم على اهله
الجده تسأل ام نور : شخبارك حنان مااحملت ؟!
ام نور وهي حاطه البرقع : الا حنااان حاامل
ابو تركي اتفاجأ حامل وولده ماكلف خاطره يقولهم
ام تركي : وليه ماقلتي لناا
ام نور لاختهاا : بندر ماقال لكم
ام تركي : لا مااقاال
تركي يحاول يرقع الموضووع خصوصاا بعد مااشااف انزعااج ابووه : تلاقووهم نسيوو او اتصلوو ومحد رد عليهم
ابو تركي عطى تركي نظره ان عذرك غبي وانا بفووتهاا ع مزااجي
الجده : وباي شهر
ام نور : الاول
نور : يعني انا وياها ان شاء الله بنولد مع بعض
ام تركي : اهم شي ماتولد هناك تجي هناا تولد ع الاقل بتلقى من يقووم فيها بنفستهاا
الجده : عسى بس ماااتصفين انتي واختك البناااات
نور حست بقهر من نغزت جدتهاا .تركي : والله انا عن نفسي ابي بنيه احلى من البناات مااافي
الجده : بعد ماتجيب الولد فكر بالبناات ترى ماايخلد اسم الرجال الا ولد من صلبه
نور : والله ياااجده الييخلد الذكر السيره الطيبه بين الناس والمعرووف ولا العياال حتى هم مردهم للترااب طال بهم الزمن ولا قصر

××××××××××××××

ملت ريحة العووود البييت ...كان الجو مختلف صحيح انهاا مو بين اهلهاا لكن احد منهم هني معااهاا يبدد الوحشه وغير كذاا زوجهاا ووولدهاا ...امااهوو كان العيد هذاا غير ماارح يكوون فيه لحااله معاااه حنااان
وان شااء الله السنه الجايه بيكون معااه ولده او بنته لبس ثووبه بصعووبه وجلس ع السرير
دخلت الغرفه وبيدها المدخنه : لبست لحالك
بندر : تاخرتي علي قلت البس مو معقوول اقعد بالسروال "سروال الثوب "
حنان : سووري بس كنت اجهز القهوة
بندر مو مشكله :
حنان قربت له المدخن عشان يدخن شمااغه وجابتله ادهن العود ليتعطر ..بعدهاا رااحت تغير ملاابسها لبست لهاا جلاابيه فخمه كاانت هديه من امهاا
بندر وهو يشووفهاا : بطنك مو باااينه
حناان: هه بدري انا وين والكرش ووين
فتحت شعرهاا ومشطته وبعدهاا بدت تبخر شعرهاا هو كان يستمتع وهو يشووفها وهي تتبخر حنان انتبهت له بالمرااايااا : شفيك؟!! اول مره تشووفني ؟!!
بندر وقف مستعين بعكااز :
ضيعتي عدلك
هو فيه مثلك .. ياللي الحسن ظلك
ليه العطر ؟!
وانتي انفاسك دخون
وليه الكحل
وانتي ماغيرك عيون
وليه تفكيرك يكون
انك تكوني دايم اجمل
انتي اجمل
من جمالك
من دلالك
من خيالك
ياللي كل افراح قلبي والحزن
في المسافة بين فرقاك ووصالك
وليه يالقلب الحنون
تاخذك فيني الظنون
ضيعتي عدلك .. هو فيه مثلك .. ؟!
انتي ماغيرك عيون
وانا احبك .. وانتي انفاسك دخون

ياللي احبك .. ليه احبك ؟
او ليه ما احبك .. ؟!
وانتي علـّمتيني ان الحب كله اسئلة ما تنتهي
ليه ما احبك .. ؟!
وانتي علـّمتيني ان الحب لا غدا لمثلك .. ابد ماينتهي
ياللي علـّمتك عذابي والهجر .. ليه ما احبك ؟!
ياللي علـّمتك تكوني ..في ضعف ضعفك .. اقوى مني
يا انتي ضحكاتك تغني .. وابتساماتك شعر
يا انتي ضحكاتك تغني .. وكل ما شفتك اصر
انك اجمل من جمالك .. من خيالك .. من دلالك
تاخذك فيني الظنون

ضيعتي عدلك .. هو فيه مثلك .. ؟!
انتي ماغيرك عيون
وانا احبك .. وانتي انفاسك دخون

على حبك انا .. بقفل ابوابي
وبطيوفك انا.. بسقي اهدابي
يا انتي .. يا انتي احبابي
تصدقين .. تصدقين .. صدقي
قلبي لكي وحدك . .صدقي
ما اقوى على بعدك دقايق .. بس دقايق
ياظلي .. يا داري
يا اجمل ..افكاري ..
تظلميني لوتقولي اني عاشق .. بس عاشق !!
ياللي وحدك تسمعي صمتي وكلامي
ياللي ضيك ..اتعب همومي وظلامي ..
صدقي اللي في قلبي لك ِ ..
اكبر من افكار القصايد والحكي
تصدقي انك اجمل في عيوني
من جمالك
من دلالك
من خيالك
لا يالقلب الحنون
لا تاخذك فيني الظنون

ضيعتي عدلك .. هو فيه مثلك .. ؟!
انتي ماغيرك عيون
وانا احبك .. وانتي انفاسك دخون

وهو على رااسهاا باااسهااا : كل عام وانتي الحب
حنااان وقفت وباسته ع خده : كل عاام وانت حبيبي
طلعت هي ويااه وجلسو بالصااله
جات مريم وهي مستحيه اولا لانها مو متعوده تكشف عليه وغير كذا تحس شكلها مره غلطت وسطهم
مريم : كل سنه وانت طيب بندر
ماحب يحرجهاا فما رفع عينه فيهاا : وانتي بصحه وسلاامه واشووفك السنه الجايه ببت العدل
مريم : خخخ تسلم
مريم رااحت تفتح البااب وكان ابوهااا وحناان تجيب القهوة بذيك اللحظه دق تلفوون البيت ورد عليه بندر بمى انه كااان جنبه
اول ماارفع السماااعه تغيرت ملاامح وجهه الضااحك وتحولت لعبووس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:36 am

الثامن والثلاثين
والله احبك ويشهد عالم الغيبي
ماظني أغلاك قبلي واحد(ن) كثري
وإن كان صديت زاد الخوف والريبي
واحس فالضيق كنّه يمتلك صدري

كانت مشغوله مره بالمطبخ تجهز القهوة لان اكيد الجيراان بيجون يعايدوون عليهم خذت الفناجين ترتبها بالصحن وفجا جاها الصوت طير قلبها من مكانه : بوووووووووووووووووو
مهره : امييييييييييه
فطس على شكلهاا ضحك : خخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
مهره تخبطه على ذرااعه : خرعتنيه
سعيد مسك ايدهااا : خخ حراام عليج عورتيني
مهره استحت يوم لامست ايده ايدهاا وصارت تحاول تسحبها : عسب لاتعيدها مره ثاانيه
سعيد يتمسك بيدها اكثر ويقربهاا من صدره "ايدها مو مهره لاتفهمون غلط " : عيدك مباارك
مهره حست نفسها صاايره قريبه منه حااولت تفك ايدهااابس مو قااادره لانه ماسكهاا بقوة
مهره : سعيييييييييد
سعيد بعيوون ماكره : قلبببببببببببببببببه
مهره ووجهاا احمر : اترك ايدي
سعيد : لاااا
مهره : سعيد حرام عليك اتركني
سعيد : هب حرام انتي حرمتيه
مهره : عمتيه اللحين بتحدر
سعيد : وان حدرت قلت لج حرمتيييييه
مهره : هب حرمتك لاصار العرس صرت حرمتك
سعيد : لا الشيخه تراني عااقد عليج
مهره سحبت ايدها بسرعه : عمووه تقول لااا وراحت جري وتخبت ورى ظهر ام سعيد الي كانت وااقفه عند بااب المطبخ : سعيداااان شو تسوي هني ؟!
سعيد مرتبك : بغيت ..ممم ...
ام سعيد بعصبيه مصطنعه : شو بغيت اخلص
سعيد وهو يشووف مهره تكتم ضحكتهااا : بغيت الفواله
امه : الفواله ماخلصت... لاخلصت دزيتهاا لك مع البشكاااره بغيت شي غيرهااا
سعيد بخاطره "ايه اللي ورااج فديتهاااا "
سعيد : سلامة رااسج
امه : اجل عطنااا مقفاااااك
سعيد: تاامري الشيخه
وطلع من باااب المطبخ الخلفي وهو مفتشل ومقهوور من مهره الي كانت تطالعه بشماته
واول ماطلع سعيد ام سعيد : يبي الفووواله طول عمره ولا قرب المطبخ واللحين من دخلتي ماصاار يفاارقه
اسمنج ضويتي رااسه يااابنت ال...
مهره استحت : عموووه
ام سعيد وهي ترفع كفهاا لسماا : الله يوووفقكم ويسعدكم ويمنع عنكم العيين


××××××××××××××××××××

كانوو كااشخين على سنقة عشره زي مايقوولوون بثياابهم الامااراااتيه وعصمتهم كان كل الي بالشارع يطالعون لهم شكلهم مختلف اكيد بيطاالع فوق كذاا وساامتهم كانت طااغيه
احمد كاان لاابس كندوره بلون العشبي ومعاهاا عصمه باللون البيج اماا حمدان كندوره كحلي ومتعصم بسفره بيضا ..صلو العيد مع ابو نور بالمسجد وبعدين كل واحد راح لبيته
احمد اول ماافتح بااب الشقه استقبله ولده الصغييير كانت ريوم ملبسته كندووره بيضاا جابها له حمدااان
احمد وهو يبووسه : فديييت شيخهم
حمدان اخذه منه : ويل حالي ع هالمزيووون سمعوو انا حاجزه من اللحين لبنتي
احمد يضحك : انت خذ امهاا بالاول بعدين ارمس يمكن تطلع البنيه شينه
الريم وهي تقرب منهم عشان تسلم على اخوهاا وتعايده : اسمنهااا ماااخااابت وهالمزيوون ابوووهااا
حمدان وهوو يحبها ع رااسهاا : فديت عمتهااا
احمد : هي انت لاتفدى حرمتيه
حمدااان يعانده : فديتج يااريوووم فديييييييييييييييييييييييييييت شيخة الحريم كلهم
الريم تضحك : جعني ماخلا منك
حمداان وهو يقرب صووب امه الي كان جالسه ع الكنبه وتشوفهم وتضحك : مبااركن عيدج الغاليه
ام حمدان : مباارك عيدك ولديه
احمد يسلم عليها : عيدج مباارك عمووه
ام حمدان : وعيدك مبااارك يااوليدي
الريم وهي تصب لهم القهوه : ماعيدتو بندر ؟!! وعمه ؟!
حمدان : عمه عايدناه كان معانا بالصلاه لكن بندر مااشفناه
احمد يكمل : مايقدر يتحرك كثييييير واستحيت اروح له هالحزه
الريم : استحيت ؟!! انت دوم مطيح عنده وباي وقت ماايفرق معااك شي حتى بعد مااعرس
حمدان : خخخ لايكون تغارين من بندر بس
الريم تضحك : خخخ يشهد الله ان غلاه من غلااتك انت وسلطاان
احمد : يالخبله الريال عنده اللحين عمه وبنته تحرجت منهم
حمدان يلكزه بيده : هي منوه الخبله ؟!
احمد : الريم
حمدان : لا ؟! تسب اختيه وانا يالس
الريم : وانت شيخصك انا حرمته ماارمست
حمدان افتشل : هذا واناا بفزعلج
الريم : استرح بس
ام حمداان : حمدان متى بتسير الطبيب؟!
حمدان : شرايج نسير باااجر
ام حمدان : زين
الريم : شو اماايه مستعيله ع الرده ماشي سيره الا عقب العيد
احمد : عموه لايكون تضايقتي من يلستك معاناا
ام حمداان : لاا ياولديه شو هالرمسه لكن شتقت حق البلاد وسلطان وميثه لحالهم
الريم تضحك : اميه شيخه وين رااحت وميثوه عندها ريلهاا وعمتي
ام حمداان : عمتج مابتقصر معااهاا وشيخه ماعليهاا زود لكن ميثوه مابقى شي وتربي وشيخه نفس الشي كل وحده منهن يبالهاا مداراااه
حمدان : ايه لو اناا مكانهم ماكاان استهميتي علي
ام حمدان تخبطه بعصااتهااا : انت تزووج وحرمتك باتستهم عليك
حمدااان : زيين لارديناا البلاااد دووريلي ع عرووس
الريم وهي تغمز حق امهاا : ماله حايه ندوور لان العروس موجوده
ام حمدااان وهي تعرف زين مهره منو تقصد : هذيج الساعه المباااركه لاصاارت كنتي
احمد وحمدان يطالعوون بعض ومو فاهمين شي : منوووووووه
الريم ضحكت عليهم : ماايخصكم كل شي بووقته حلوو
حمدان : اختي العزيزه ترااني اناا المعرس هب انتي
الريم : حد رمس غير جذيه
حمدان : يعني منوه العروس يمكن ماتعيبني
الريم: استرح بتعيبك واناا بنت ابووي
احمد : يااخي حرمتي واعرفها دام هااذي رمستهاا يعني واااثقه من الي ترمسه
حمداان : ريووم اقوول استريحي العرس ودرته من زمااان

××××××××××××××××××××

فتحت الباب وكان ابوهاا استقبلته باابتساامه واااسعه وعايدته
مريم : كل عام وانت بخير يباا
ابو نور : وانت بصحة وسلامه يالغلاا
حنان : احم احم ..وخري اشووف كل سنه وانت طيب يااغلى الغوالي ياااحلى ابو بالدنياا
ابو نور : خخ اغلى الغوالي اكيد ؟!!وطالع لبندر الي كان رافع السماعه ويبي يرد عليها
حنان : اكيد الاغلى
ابو نور : خخخ حليلك وانتي مستحيه
حنان تغير الموضوع : لااتحاول تهرب وييين العيديه
مريم : أي عيديه انتي خلاص رااحت عليك
حنان : لايااشيخه
مريم : خلااص انتي كبرتي واتزوجتي وكلها كم شهر ويصير عندك بزر مفرووض انتي تعطيناا عيديه
حنان : نعم ؟!!
ابو نور وينزل ظرفين من جيه : خخ لو عجزتوو وصار عند كل وحده منكم درزن عيال بتفضلون بناتي الصغااار وضم الثنتيين لحظنه .... صحيح انه يضحك مع بنااته لكن عيونه كانت ع الي يتكلم بالتلفوون وملامح وجه انقلبت بلحظة ماقدر يسمع ايش يقوول لان بناته عاملين ضجه حووله شاافه وهو يقفل السمااعه ويقووم بخطوات ثقيله لغرفته
همس لحنان : روحي شووفي رجلك وش فيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:40 am

××××××××××××××××××××××

دخل بخطواته ثقيله وتعباااانه بالكاد قدر يوووصل الين السرير وجلس عليه ..رمى بعكاازه ع الارض من حر ماافيه ...معقوول من شنو مصنووع هالانسااان شهالبروود الي فيه انا شسويتله متى رح يعااملني بااني انساان متى رح يحس اني ولده
دخلت عليه شافته قربت منه حطت ايده ع ايده المشدووده ..ارتخت شووي لف عليهااا رااسه شااف وجها ماااقدر الا انه يبتسم وهوو يشووفهااا : شفيك حبيبي
ابتسم بثقل: ولاشي لااتشغلي بالك
حنان : بندر انت مو شايف شلون صار شكلك طمني وش الي صاار منو الي اتصل
بندر زفر : ابووي
حنان : عمي ؟!! احد صاار فيه شي ؟!
بندر : لا الكل بخير الحمدالله
حنان : قالك كلام كدرك
بندر ماجاااوب اكتفى بالنظر للسراب الي قدااامه ...كانت تشووفه كان في لمعة حزن بعيوونه وشافت طيييف دمعه محبوووسه بقووة
حنان : اناا مااعرف شالي قاله لك لكن مهما كان الي قاله لاتنسى انه ابووك
بندر ضحك بسخريه : ابووي ؟! أي ابو يااحنااان ..وانفجر ..ابووي مااتصل الا عشان يعااتبي مااتصل الاا عشاااان يسمعني معزوفاته الرااائعه تصدقين كل الي قلته له الو الو يااحنااان وبدأ يسب يشتم بدأ يعاااتب
حتى كل سنه وانت طيب ماقالهاا شلونك شخباارك مااقااالهاا سلاام رب العالمين مااقاااله
كل الي همه شلون تكوونيين حامل وانااا ماكلفت نفسي ابلغه شلون يدري من الناااس ومني اناا مااايدري حتى فرصة الدفااع عن نفسي مااكاانت عندي بعد ماااخلص بكل بروود قفل السماااعه
حنان : ليه ماااقلت له مو حلوه انك ماتخبره انت كذا قصرت بحقه
بندر : اتصلت والله اتصلت محد رد علي وجواله مغلق كاان واليوم صحيت بنص الليل عشان اللحق عليه قبل لايروح صلاة العيد لكن كالعاده رقمي مايرد عليه
حنان : بندر حبيبي تعرف عمي عصبي ومايتفااهم
بندر: ماايفرق معااي صدقيني مااصاار يفررق معاااي ابوي اناا لغيته من حيااتي من زماان صدقيني اناا مااايرجعني السعووديه الا امي وجدتي وتركي ولااا ماااكااان طبيتهاا من زمااااان
حنااان حست قلبيهاا يتقطع على بندر مااتعرف شنو سر الفتور بعلاقته مع ابووه وبنفس الوقت ماااتبي تسأله ويتضاايق ..
سمعت جرس البااب ينطق ....: هذا اكيد احمد واهله ياللا اضحك الناس جايه تعاايدك وجهز العيديااات قالتهاا وغمزت له
بندر ابتسم : خخخ لايكوون تبين عيديه
حنان : ثنتين
بندر: طماااعه
حنان : لا وانت الصااادق وحده لي وحده لنوااف
بندر : ههه من عيوني يااام نوااف
حنان وهي فرحانه لان موده تغير: تسلم عيوونك ياااقلبي ام نواااف
سحبت لهااا شيله تتلائم مع لبسهااا حطت لها غلووس شفاااف ..ناولته العصى وخرجت معاه من الغرفه

××××××××××××××××××××××

مريم الي فتحت الباااب للضيووف ..وكانت الريم بوجههاا : عيدك مبااااااااارك
الريم : هلا والله وعيدك مبارك
يااااااااااااااااااااااااااقلبووووووووو يزنني انتي ياااكميله ياااهيييييييييييييلوه <<وشالت بندر منهاا
وصاارت تبوووسه : انتي يههبلي انتي انتي طعمه انتي
ابو نور : مريم دخلي الناااس
مريم تذكرت خلق الله الي ع الباااب : ويي اسفه معليه
ام حمدان تضحك : مسموح الغاليه
احمد : ويين صااااااااااحبي
بندر وهو يطلع من غرفته : نعم انت وش تبي ؟! الا وين صااحبي ؟!
احمد وهو يقرب منه : أي صااحب
بندر : صااحبي الجديد
احمد : واناا
بندر : انت مووضه قدييييييييييييمه
فطسوو الكل ضحك عليه : خخخخخ
بندر بعتب: يرضيك ياام نوااف هالكلاام
ام حمداان : خخخ اكيد بيرضيهاا دام ريلهاا راامسنه
حنان ابتسم وهزت كتووفها لاحمد ..ابو نور : خخ تستاهل انت جبته لنفسك
الا وسمعو جرس الباااب ...احمد يلكز بندر الي جالس جنبه : صاحبك جااا
فتحت مريم الباااب وماشاافت شي قدامهاا غير واحد دااخل وشياطينه فوق رااسه
حمدااان : ويييييييييييييييييييييييييييييينه
احمد : خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
حمداان : تعاااال هنييييييييييييييييييييييي ان مارااويتك
الكل منصدم حمدااان كاااان معدوم ع الاخيييير بالشوكلاااا كن احد ضاربه بقالب ع ملاابسه
احمد اختبى ورى الكنبه : قلت لك بردها ماصددقتينه
حمدان وااقف بنص الصاله : بالعيد يالخااام
احمد وهو يحاول يختبي : دواااااااااااا
وصااروواا يتجااروون ببينهم احمد يحاول يهرب قدر الامكااان وحمدااان يحااااول يلحقة ويعدمه بباقي القااالب الي فيده
الريم وام حمدان افتشلوا منهم اما الباااقيين فااطسسين ضحك
ام حمدان : خسكم الله فضحتووونااااااااااا
الريم : بس ياناااس صبرواا الين البيت
بندر: بالله خليهم خخخخخخخخخخخخخخخخخخ
حمدااان وهو يدوو حوول الكنب : صبببببببببببببببببببر برااويك شلون تسلط علي عيال الحمرا
احمد : هههههههههههههههههههههههههههاي اللحقني لو فيك خييير
وبسرعه جرى ناحيه الباااااااب وفتحه ونزل
حمدااان : برااااااااااويك ......... طررخ اااااااااااااااااااااااااااااااااااا
الريم شهقت من الصدمه
حمداان اتعنقل وطاااح لكن ماطااح لحااله طااااااااح على مريم الي كانت من اول مابدت الحرب واقفه عند الباااب وتتفرج وهي مصدووومه
حمداااان : اسف والله اسف
ومريم حمداااان الي صاار ب×××× وجهه ولا بنيه
ومريم مووبس افتشلت من طيحتهاا فووق كذاا حمدان ضرب القاالب بوجهااا
ام حمدان : لعنبو يالسبااال خيست البنيه صدق لاسنه ولا مذهب
الريم وحنان رااحو يشوفوون مريم الي جرت ع الغرفه
حمداااان لابو نور : عمي والله اسف مو القصد
ابو نوور كان مصدووم من خبااال هالولد معقوول فجاه كان عاااقل واللحين قمة الغباااء : .........
حمدان مااعرف شوو يقوول : اسمحوووووولي وطلع بسرعه
اول ماطلع ابو نور انفجر ضحك عليه : خخخخخخخخخ خبل
ام حمدان : السموحه منك يابونوور
ابو نور : عادي اختيه حصل خير
احمد رجع بسررعه اول ماطلع : سااااااااااااااااار
ام حمدااان خلته الين مايقرب منها ولكزته بعصااهاا : لااباارك الله فيكم من عيااال فشلتووونااا

احمد : عمتيه
بندر : خخخخخخخخخخ انت شنو سويت فيه
احمد : اسمع هو قبل امس يااني واناا راااقد ماحسيت الا بذاااك الصوووت الي طير فؤاادي ..نشيت والله عبالي حد استوى فيه شي طلع الحبييب يبيني انش عسب اتسحر تصدق مارمت ارد ارقد منه وحلفت اني اردهاا له واليووم تركته هو الي ياخذ قالب الكييك وشفت وااحد من عيال اليراان عطيته خمسه دولاار عسب وهوو نااازل يخيسه فيه ومااقصر
ابو نور : والله انكم بزرااان
احمد وهو ياخذ من الشوكلااا: هو الي بدا الحرب

××××××××××××××××××××××

دخلت الحماااام "الجيمع بكرامه " وصاارت تحاااول تنظف وجهااا
الريم وحنان خلوها اول ماتنزل من الحماااام وقااامو يضحكووون عليهاا
مريم : وجع بسسسسسسسسسس
حنان : خخخخخخ والله شكلك يجننن كان
مريم : حنووووون
الريم : خخخخخخخ وهي الصااجه
مريم طنشتهم ورااحت تنزل لهاا ملاابس من الشنطه ..الريم : معليه مريم لاتزعلين
مريم : ابد انا مو زعلااانه بس مفتشله
الريم وهي تذكر الي صااار : خخخخخخخخخخ بصرااحه موقف لاتحسدين عليه
مريم : وتضحك بعد
الريم : خخخ تذكرت شكلك بالكيك ههههههههههههههههههاي
حنان : خخخخخخخخخ لاتضحكين ع اختي
الريم : انتي بعد تضحكي ؟!
حنان : انا غير انا اختهاا
مريم : لااا ياااشيخه
انفجر الكل ضحك خخخخ

××××××××××××××××××××××
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:41 am

مرت اياام العيد سريييعه وحلووه بالضبط اللحين احناا اسبوع بعد العيد
بندر حااالته الصحيح صاارت احسن بكثير جرح رجله تحسن كثير وصار يمش زين
اماا كتفه لسى ملفووفه لصدره يبيلهاا شوي الين ماتشاافى
ام حمدااان قالهاا الطبييب انها تحتاج علااج طبيعي لمده شهر ومحتاجه رااحه
هي كان ودها ترجع وتسويه بالامااراات لكن تحت الحااح الريم واافقت انها تقعد معااهااا
اماا مريم بعد فقدانهاا لحنااان كمتبرع صااارت فرصتها باجرااء العمليه مره ضعيييفه

××××××××××××××××××××××

بسياره الاجره "مريم وابوها راجعين من عند الطبييب "
مريم كانت تطالع من الناافذه ناداها ابوها : شبتسوين اللحين ؟!
مريم: بشنو
ابو نور : بالي قاله الطبيب ؟!
مريم : ماادري ؟!
ابو نور: لازم تقررين الخياار لك
مريم : صدقني ماادري احيان اقوول ليه اخااطر واناا اعرف ان في نسبه بمعااودة المرض من جديد
واحياان اقول ان ماسويتهاا بعيش ع الحبووب طوول عمري والمرض بيكون موجوود
ابو نور : ماابي افرض عليك راي لكن الدواا علاج مضموون اكثر واقل مخاطره
مريم : اعرف يبه اعرف ونتايجه مضمونه وبقدر امارس حيااتي طبيعي لكن الخلل الجيني بيكون موجوود مارح ينمحي تماماا
ابو نور :الي مااختفى منهم حالات شااذه يعني املك كبيرر مره ... والعمليه اولا خطر على حيااتك وانتي شاايفه اختك مااتقدر تتبرع لك واليين ماانلقى احد يطابق لك بيكوون الوقت تاااخر خصوصا ان جسمك بدا يضعف اكثر من قبل
مريم : طيب ان مااستجبت للدواا ان مانفعني ال جليفك
ابو نوور : اذا مااستجبتي نسوي العملييه حيكونوو وفرو ساعتها متبرع وادرجوك ع قاائمة المحتاجين
مريم : اووكي باااخذه وامري لله ... يبا انا بنزل هني
ابو نور :لييه
مريم : يباا ابي ارووح المحااضره
ابو نور : أي محاضره
مريم : شفيك يباا الي عن الارهاب
ابو نور : طيب اووكي بنزل معااك
مريم : يباا ماله داااعي اقدر اتصرف لحاالي والبيت قرريب
ابو نور وهو يقل لساائق يجنب : لكن
مريم : يباا تراني مب بزر
ابو نور عارف ان بنته محتااجه تغير جو الضغط الي تمر فيه مو سهل : اوكي برااحتك تعرفين رقم البيت ان صاار أي شي اتصلي علي "واعطاها موباايله
مريم فرحاانه : ان شاااء الله

××××××××××××××××××××××

احلاام : ليلى بلا استهبااال
ليلى : انا مااستهبل وبعدين هذا مو رأي راي امي والكل كمان
احلام : ليلى مايصير ع الاقل الملكه
ليلى : لاملكه ولا غيره انتي عارفه ان ابوي مع مريم بامريكاا
احلام : ابوك رااجع قبل موعد الملكه لاتتعذرين فيه
ليلى : احلاام وبعدين
احلام معصبه : ليه تبين تحسسيني اني مانعتكم من الفرحه
ليلى : احلام انتي ليه مو قادره تفهمي انا مااتخيل نفسي يوم ملكتي وانتي مو جنبي
احلاام : انتي تعرفين ظرووفي
ليلى : عشان كذا مافيها شي لو اجلنااهاا كمان شهرين
احلاام : ليلى انا ابي عبدالرحمن يفرح اخوي من ماات عبدالله ماااشفت الضحكه على وجهه
ليلى : .....
احلام : ليلى الله يخليك لاا تاجلينهاا خلينا نفرح
ليلى : وانتي ؟!!
احلاام وهي تحااول تكون قويه وماتبكي : وانا ايش ؟! حبيبتي الملكه بتكون ببيتناا عشان اقدر اشووفك
ليلى : زين خلاص خلي امك تكلم امي
احلام : اوووووووكي ببشر دحمي سلاااام
ليلى : وعليكم السلااااااااااااااااااااااام
طلعت جري من غرفتهاا للصاله مالقيته : يمه وين عبدالرحمن
امهاا : بالمقلط عنده رجال
احلام وهي تجلس : أي رجال
امهاا : طلاال الي فزعلك
احلام : اهاا الله يجزاه خير
امها : وش تبين فيه
احلاام : كنت بقووله اني اقنعت ليلى ان الملكهتتم بموعدها من غير أي تاخير ماله داعي ننتظر عدتي لين ماتخلص
امها : والله ليلى اصيله وتعرف الواجب
احلام بابتساامه : مو خويتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:44 am

××××××××××××××××××××××

نزلت مريم ودخلت للمبنى الي فيه المحااضره وكان مزحوم شوووي وجلست على اقرب كرسي فاااضي
كانت المحاضره مفروض انها تبعد ان التطرف ويتمم التكلم فيها بحياديه لكنها استعجبت يوم كان واحد من المحاضريين يهااجم العرب والمسلمين بكلاامه انقهرت منه خصوصا ان اغلب الحضوور ماكان من المسلميين وهي تقريبا المحجبه الوحيده بينهم وقفت بكل شموووخ وقاطعت المحااضر pardon me, are u a muslim?
المحاضر : no
مريم : how can u talk about a religion that u don't know or believing it
المحاضر : Iam specialized on religions and philosophies
مريم : I'm a Muslim woman , I know about Islam more than u
المحاضر بسخريه :
So, tell us about Islam
مريم : Islam is a religion based on justice, equality And believing that there is only one God
قاطعهاا واحد من المحاضرين : to kill each other
مريم انفعلت :

your not a Muslim...i didn't try to kill you...so, don't judge Muslims about something terrorists did.
خذت نفس : Islam means peace Peace does not mean kill
قاطعهاا المحاضر: What about the Israelis you kill them every day
مريم what about Muslims in iraq , Lebanon and Afghanistan???

you can't steal my land , rape the women and kill the children without defense about that..
مريم خطفت الاضوااء كااانت قووية حجه مااحد اعتقد ان هالبنيه ببنيتها الصغير انها تحمل بين جنباااتهاا عقل واعي

هو كاااان جااالس بعيد وكااان يرااقبهااا اتفاجأ كثير فيهاا ماتخيل ابد ان تفكيرهاا كذا على باله انها زي كل البناات تفكيرها موضه ولبس واشيااء سطيحه
مريم وهي طالعه ماانتبهت له ..: اخت مريم
مريم التفت وشافته وعلى طول اتذكرت الكيكه وانقهرت بداخلها : هلا اخوي تبي شي
حمداان شقولهاا : امم الصراااحه انا ابي اعتذر عن الي صار يوم العيد
مريم "صح النووم " : ماصاار شي اخوي عن اذنك
مشيت مريم وطنشته ..حمدان "شفيهاا تكلمني كأني ماكل حلالها "
مريم كااانت مااشيه بطريقهاا بعدين وقفت تشتري لهاا كووفي من كاافيه وهي طالعه شاافته وااقف بعيد واول ماشاافها نزل عيوونه
مريم " لايكوون يلحقني ؟!"
مشيت شوووي وبعدين رجعت لفت لقته يمشي ورااهاا مريم هناا وصلت حدهااا التفت عليه ومشيت بخطوات تملأها الغضب
مريم : انت شلوون تتجرأ وتلحقني
حمداان : انا ؟!!
مريم معصبه : لاخيااالك انت كنت ماشي وراي من طلعت من المحاضره
حمداان : لاتنسين ان طريقناا وااحد
مريم : رجعت جهت الكووفي .. مع السلااامه
حمداان مسكها من ايدهاا : وين رااجعه
مريم : شيييييييل ايدك
حمدان : اسف مو قصدي
مريم : انت موراايح بيتكم اتفضل الله يحفظك انا مو رايحه حل عني
حمداان : ياابنت النااس الشواارع هني خطر انتي مو بديرتكم
مريم : مشكوور يااروبن هوود انا اقدر احمي نفسي زيين
حمداان انقهرمن طريقتهاا خصوصا ان الناس كانت تطالعهم وهم وسط الشاارع : مريم اقصري الشر وامشي
مريم : انت منووه عشاان تتحكم فيني انت مالك كلمه علي شي يفور الدم
حمداان طنشها ومااارد عليهاا هو يعرف ان ماله حق يتامر عليها لكن برضوو مايبيهاا ترجع لحالهاا رغم ان البيت قريب مره يعني ماعليها خووف
شافها جلست ع طااوله خارجيه بالكووفي وتهز رجلهاا بعصبيه
مريم "وش ذا اللبشه ..ليه مايحل عني ..الله يحرق اعصاابه زي ماحرق اعصاابي "
جاا حمدااان وبكل بروود جلس معااها ع الطااوله : شتحبين تشربين
مريم : لاا انت مصختهاا شووف اذا انت متعود تصااحب بنااات وتكلمهم واذا كنت تفكرني من هالنوعيه الواطيه ترااك غلطااان ساامع افتح عينك وطاالع زين من تكلم صدق انك ماتستحي ع الاقل حشم ابوي الرجال الي يعاملك كانك ولده احترم زوج اختي الي فتحلك بااابه مالت عليك
ومشيت وهي معصبه مسك وعدت من جنبه لكن قدر يمسكهاا من ذرااعهاا ماحس الا وكف منهاا انطبع على خده : عشاان تتعلم ان اعرااض الناااس ماهي لعبه
وقف مكااانه مصدوووم مااتوقع انهااا رح تسوي كذاا حط ايده على خده وابتسم وهو يشووفهااا تمشي بخطواات سريييعه لبتهم لحق جري وراااهااا الين ماقدر يلحقهاا وقف قدام مدخل العمااره
مريم :انت ايش ماتفهم تبغى كف ثاني يصحيك
حمداان : تتزوجيني ؟!


××××××××××××××××××××××

.. بندر جاه تلفوون اخذ السماعه ورااح لغرفة النوم يتكلم
حنان كانت هي وابوهاا يسولفوون ويضحكوون: والله بفتقدكم
ابوهاا : كلها شهرين وانتي عندناا
حنان : خلكم معاي اكثر ليه مستعجليين
ابوهاا : يابنتي انا تاارك شغلي هنااك وامك واخوااتك وبعدين ليلى لازم ارجع املك لها على عبدالرحمن
حنان : يبا طيب خلي مريم عندي
ابوهاا : حنان مريم قررت تاخذ الحبووب يعني سهل تتابع حالتها بالسعودييه
حنان : بس هنا احسن
ابوها : عندنا كفاءات احسن من هني بكثييير
الا وسمعوووووو طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااخ
حناان : شنو هذاا
ابو نو ر: الصوووت من غرفتك
راحت هي وابووهاا فتحت الغرفه بسرعه خافت يكون صار شي ببندر
شاافت سمااعة التلفووون عند الجدااار مرميه متفتته وبندر كاان معصب وواصل حده ابو نور انسحب من غير لايقول كلمه
حناان : شفيه شصاار
بندر : ماافي شي
حنان جات وجلست قدامه ع ركبها : حبيبي شصاار منوو الي اتصل
بندر : ولا احد
حنان : ولا احد ؟اجل ليه كل هالعصبيه ؟ بندر وش الي صار
بندر صرخ فيها وهو يووقف : حناااان وبعدين قلت لك مافيه شي
حنان انقهرت من صراخه فيهاا ووقفت : انفلللللللللللللللق
بندر طنشهاا وراح ع السرير وامتد حنان كااانت تشووفه من عند الباااب وهي مقهوره من اسلووبه معااهاا وبنفس الوقت خاايفه حااسه ان في شي مضاااايقه ومايبي يتكلم
ابو نور : حنان شفيه زوجك
حنان : مدري عنه ينفلق ان شاء الله
ابو نوور : حناااااااان
حنان : وش اسووي مضااايق وماايبي يتكلم وقام يصرخ انااا شسويله لوو ماااتكلم
ابو نور : حنااان الرجل مو مثل المره الرجل مااايحب يبين الي بقلبه مو انتو الي من شكت الدبووس تشتكون
حنااان : يباا طيب اناا شبيدي شسوي
ابو نور : بالطيب يااحنان بالطيب خليه يهدأ اول بعديين حققي معااه
حنان : ان شااء الله

××××××××××××××××××××××

كاانت تحتفل باانتصااارهاا : خخخخخخخ بصحتك "ودقو الكاساات ببعض "
ليلياان : الهيئه كتير مبسووطه
مااري : اكيد الي كان بدي اياه صااار
ليلياان : الفار بالمصيده
مااري : اكيد وصدئيني رح يكون لئلي
ليلياان : كيييف ؟!
مار ي وهي تحرك ايدهاا ع بطنهاا ..ليليان : بس انتي بتعرفي انو مو ابنو
ماري : انا بعرف لكن لابيو ولا مرتو بيعرووفووو
ليلياان : شووو عملتي ؟!!
ماااري : رح اقولك شوو عملت


××××××××××××××××××××××

طلع من الغرفه وشاااافها جالسه مع ابوهااا لحالهم
سأل : وين مريم
حنان ماجاوبته مسويه نفسهاا زعلااانه
ابو نور : دخلت الغرفه ترتااح تقول تعبانه
بندر جلس بعيد عن حنااان ..جنب عمه ..
وكان يهمس لعمه بش وخلااه يضحك :خخخخخخخ
حنان طالعتهم بنص عيين
بندر لعمه : شووف بالله بنتك شوي وتاكلناا
ابو نور يهمسله : تعرف انها تعصب من هالحركه ليه تسويهاا
بندر : احب احرق اعصاابهاا
ابو نور : نذل خخخخخخخخخخخخ
بندر : خخخخخخخخخخخخخخخخ
حنان : ممكن اعرف ليه تضحكون شايفيني مضحكه قدامكم
بندر : احد كلمك
حنان : انا اكلم ابووي ماااكلمك
بندر : انتي استخدمتي نون الفاعلين يعني تكلمينا كلنا
حنان مقهوره : تنكت حظرتك توك مو طاايق لي كلمه
بندر : انت جيتي تكلميني وانااا مضاااايق تحملي الي يجيكي
حنان : لااااااااه
ابو نور وهو يسمع جرس البااب يرن : بسسسساحر احترمو وجودي بينكم
انتي "يكلم حنان " حطي شيلتك ع رااسك وانت قم افتح البااب
بندر قاام وفتح الباااب مااقدر يستوعب الي صاار .. كان بحاله من الصدمه
نفسي الشي ينطبق على ابوو نور وحناااااااان

××××××××××××××××××××××

بالملحق كاان جالس ويفكر وهي معااه مشغول بالهاا تركي كلمهاا وقالها كل شي
نور : يمكن مو مظلووم يمكن صحييح
تركي : نور انا اعرفه زيين صدقييني كذب والله كذب
نور : لو كذب ماكان عمي
تركي معصب: ابوووي يدور الزله لبندر تعرفين شنو الزله
نور : تركي ليه عمي قااسي عليه
تركي : ااخ شقوولك ياانور ..بندر يتحمل وزر مااله أي ذنب فيه

××××××××××××××××××××××
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:46 am

التاسع والثلانين

ما كل عين تذرف الدمع بأحزان
وما كل من يضحك يعيش بسعاده
كم واحد دمعة على الخد هتان
من زود همه يذرف الدمع عاده
يحاول انه يبتسم قدر الامكان
ويضحك ونار الحزن تحرق فؤاده

جالس يفكر هل الي سواه صح ؟!! معقول يكون استعجل ؟! طيب هو ليه عمل كذاا ؟! ليه فجأة انقلب كياانه ؟! تلمس مكان ماانطبعت اصابع يدهاا الصغيره حس بشعور غريبه وهو يمرر اصابعه ع خده حس وكانه يمرر اصابعه ع كفها الصغير ابتسم ع هالشعوور ورجع قطب حواجبه بغضب مهماا كان هو رجل ومااايحب ابد انه ينهااان ومريم اهاانته لكن هو يستاهل وهوعاارف هالشي محد قاله يلحقها ولايبحلق فيهاا وطبعا ماله أي حق انه يحط ايده عليهاا !!!!
حمدان "اخ يحمدان وانمسحت بكرامتك الارض ... بس ليه جذيه ؟! ليه سخرت من مشااعري ؟! ليه ماعطتني فرصه اشرح لهاا الي احس فيه اتجاههااا؟! يظهر ياحمدان مالك نصييب بالحب مكتوب عليك تحب وتعشق وينذبح حبك جدام عينك !!"

××××××××××××

اليين اللحين مومصدقه الي صااار معقووله السؤال يتردد باذنهاا "تتزوجيني "
تذكرت جواابهاا له : نعم تمصخر علي حضرتك
جاوبها باصراار: هالمووضوع مااايحتمل المصخر مريم انااابيك تكونيين حليله لي
مريم : والي يبي وحده يطلبها بهالطريقه
حمدان : يهمني اعرف رااايك بالاول
مريم : لااا ..قول شفتها وحده مريضه خلني اتسلى عليهااا اهي شي نتسلى فيه بالغربه
حمدااان : وش هالتفكير
مريم : هذا تفكيرك المريض اسمع ياولد النااس لاعاد اشوف رقعة وجهك قدااامي لايجيك شي انت عمرك مااشفته
حمدان : مريم انتي والله عااجبتني وناا
مريم بانفعاال : انت صدق قليل ادب وماتسحي شكلك يبيك كف ثااني عشاااان تصحى مالت عليك
وعلى الرجال الي زيك
ضمت المخذده لصدرهااا .وضغطت عليهاا بقووة كانهاا تبي تفرغ كل شحنة المشاااعر الي تملااهااا مريم وهي تكلم نفسها بصوت مسمووع : يبي يلعب ايه يبي يلعب شنو ييتزوجني يستهبل علي .. شفيني زود ؟! اهو يعرف بمرضي معقوول الناااس لهالدرجه صااارت تستغل ضعف البشر عشااان يلعبوون بمشاااعرهم
لكن اهوو قاال اني اعجبه ؟! ووقفت قداام المرايا تتامل شكلهااا ...وبحركة عصبيه خلعت شيلتها
شنوو رح يحب ياامريم ... شنو رح يحب الشعر الي وااصل الين الركب ولا رمووشك الطوويله ولا حواجبك المرسووومه رح يحب شنو ياامريم بشرتك المصفره .. اناا اقولك شرح يحبك رح يحب المك رح يحب تقلبك ع السريييير اعتصاارك من الالم رح يحب دمووعك الي مااتوووقف شهقااتك الي تكسر سكوون الليل
هذاا ان حب شي هذي مميزاااتك الي رح يحبك عشاانهاا ..خخ قال حب قااال مسمى مزبرق "مزخرف" للشفقه ..اااخ يااكرهي لضعفي ااااااااخ
استرعى انتبااهاا صوت تعرفه زيين بسرعه لبست شيلتهاا وفتحت بااابهاا تتأكد من اللي سمعته

××××××××××××

مو مصدقه الي صاير قداام عينهااا معقوول كل هذاا الي صاار ... اليين اللحين صووت الصفعه يرن بأذنهااا وصرخت استهجاان ابوهاا تملأ المكااان .. وهو!! هو واقف بمكانه بحالة ذهوول مريع
سأل بصوت مكسوور : لييش ؟!
جاوب بغضب عارم : ولك وجه تكلم ورجع يعطيه كف ثااني
حنان كانت حاطه ايدهاا ع فمها تمنع شهقاتهاا وهي تشوف رجلهااا ينطق قدامهاا من ابوه كانه بزر ابن العشر سنيين مو رجال بلحيته
ابونور مسك ايده : بس ياامحمد كفااااااايه ...شفيك شصاار لك ولدك مو بزر عشان تضربه
ابو تركي وهو يفك ايده من يد اخووه وقاهره اكثر شي نظرة التحدي الي بعيوون بندر : اتركني ياعبدالله انت لو تعرف سواد وجهه ماكنت وقفتني كنت ذبحته معي
بندر ببروود : ؟! شنو اتهامي الجديد ياطويل العمر ؟!بشنو رح تتهمني هالمره ؟! وصرخ بعصبيه انا شسووويت ؟!
ابو تركي ويبي يرجع يرفع ايده يضربه : لاترفع صووتك يال×××
بندر يمسك ايده : كفااااااااااايه ...انااا مب عبد عندك
ابو نور : بس ياابندر لاتنسى انه ابوووك
بندر : اناا مانسيت اسأل اخوك ان كان يتذكر اني ولده
حنان وهي تمسك ايده ودموعها ع خدهاا : بندر مايصير هالكلام
بندر كان يقرا الخووف بعيون حنااان ضغط ع ايدها الي ماااسكته والتفت لابوه : انا شسويت ؟! ليه مكلف نفسك وجاي من السعوديه ؟!
ابو تركي وينزل مظروف من جيب جاكيته : شف سوااد وجهك ..شف ياعبدالله الي تدافع عنه
رمى المظروف بقوة بوجه ولده انتثرت الصوور بكل مكااااان ..الكل كان مصدوم ...حنان مستغربه شوصل الصور لعمهاا ؟! ابو نور مو مصدق الي تشوفه عينه ؟! هو وحده ماكان مصدووم لان اللي يشووفه كان متوقعه من بعد مكالمتهاا له من فتره
"ماري : هااي
بندر : وش تبين ؟!
ماري : دخلك شو راايك بالصور
بندر : قذره مثلك
ماري: مابيصير تحكي هيك مع ام ابنك
بندر بانفعااال : ابني ؟! انا وين لمستك ؟!
مااري: خخخ شو لاتنسى الصور
بندر : الصور تلفيق
ماري : مرتك مابتعرف
بندر : مرتي واثقه فيني ... نسيت اشكرك صورك قربتناابشكل ماتتصورينه
ماري بغيض : عم تتمصخر
بندر : ابدااا جد انتي سويتي معرووف فيني مااارح انسااه ابد
مااري : دخلك بيك شو بدو يكون راايه فيك
بندر : خلك بعيد عن اهلي
ماري : شو الهيئه بتخاف كتير من الباابا
بندر: اخر شخص ممكن يهمين رايه اهوو
ماري : بدنا نسووف "
بندر "الحقيره سوتهاا ولا متصله تقولي انتظر زيارة ابووك الحقيييييييييره "
ابو نور: وش هالصور من ويين ؟!
ابو تركي : اسأل المحترم
ابو نور يحاول مايفقد اعصابه : بندر ممكن تفسر الي بالصوره ؟!
ابوتركي : وش يفسر ياعبدالله البنيه اتصلت فيني بعد ماارسلت الصور وكانت تبكي ولدي المحترم يعرفها من قبل لاياخذ حنااان وكان ع علاقه فيهاا واللحين بعد ماحملت رمااهااا ولا بي يتحمل نتيجه اخطاءه
ابو نووور : ليه ياابندر ليه ؟! بنتي بشنو قصرت معااك ؟! انت ماتخاف ربك
ابو تركي : والي يخاف ربه يروح للحرام
حنان بصوت قووي : بسسسسسسسسسسس الين هني وكفاااايه ... اتفاجأ ابو تركي وابونور من حنان ولهجتها الامره
حنان تكمل : اعتقد ان المووضوع مايمس احد كثر ماايمسني اناا وحدي الي يحق لي استجوب بندر انا وحدي يحق ليه اسأله عن السبب مو انتوو اناا الي تعرضت للخياااانه انا زوووجته
ابو نور : وانا ابووك وهذا عمك وابوه بنفس الوقت
بندر بقهر : وانا ولدكم تربيتكم شلوون تتوقعون مني هالتصرفات المخجله مفرووض تعرفوني زيين عمي انا تربيتك انا مو ولدك الي ماجبته انا مو كبرت قدام عينك مع بنااااتك تهقى ان امي موضي ماعرفت تربي ؟! تهقى ان جدتي ماعرفت تربي ؟! وهي نفسها الي مربيتك ؟!
والتفت لابووه وقال بحسره : انت من غير أي شي تعتبرني انسااان وااااطي بلا اخلااق والصور بالنسبه لك دليل اثباات مو اكثر ..وصرخ بقهر ... لو ان هالمره فعلاا لي علاقه معااهاا ليه تزوجت حنااان ليه الين اللحين حنان ماتركتني واناا اخونها ؟!!! مااعتقد انها غبيه او ساااذجه عشااان لاتعرف بخيانتي ؟! ليه هالمره ماجات وواجهتهاا ليه ماجات وقالت لها انها حامل مني ؟!! ليه استخدمت هالاسلوووب ؟! اهي لو فعلاا حاامل مني كنت اتزوجتهاا مو اناا الي ارمي ولدي لشاااارع لكن هالمره انا واالللللللللللللللللللللله مالمستها
حنان وهي ماسكه ذرااع زوجهاا وبعيون كلها اصراار وثقه : عمي البنيه كذااابه صدقني كذاابه وهالصور مركبه صدقني هي كانت تلااحقه بستمرااار مو مره او ثنتين انا شفتهاا والصور جاتني قبل لا تجيك ومافرقت معااي عمي لو هو فعلا يخوني انا مستحيل اقعد معااه لكني واثقه انه مظلووم والله متاكده عمي ا للي يعف عن حلاااله لي يطح بالحراام
ابو نور : وش تقصدين
حنان : يبا انا اللحيين لي معااه عشر شهور بندر ماالمسني فيهاا الا من شهر تقريبااا ومالمسني الا برضاااي

"بندر هني حس بصدمه رجع بذاكرته لليوم هوشتهم وشلون اهااانهاا حس نفسه صغيير وااايد وهو يسمعهاا تدافع عنه وهو الي بيووم كسرهاا واهان الانثى داخلهاا "

وانا كنت اغلط عليه واهنته اكثر من مره ومع هذاا كان مستحملني وعطاااني ع كيفي طول هذيك الفتره مااكان مقصر معااي بشي طلباتي عندي قبل لااطلبهاا ولا بيوم تاخر ولاا بات برى البيت ابد عمري ماشفته شاارب ولاا مدخن شلوون بيخوني معااهاا وهو كله نااقع بالببيت متى ؟! يبااا اناا لو شفته بعيني بفرااش معااهاا بكذب عيووني واقول احلم
ابو تركي : لانك غبيييه الدم الفاااسد طوول عمره فااااسد
بندر : الدم دمك
ابوتركي : الا دم امك ال...
حنان انصدمت مو عااارفه شلون عمها يتجرأ ويسب خالتهاا قدامهااا
بندر : بس كله ولا امي انا اسمحت لك تهيني مثل ماااتبي لكن امي لاا سااااااااامع امي لاااا
ابو نور : محمد هالكلاام ماايصير المره ميته
ابو تركي : لاباارك الله فيها ولا بولدهاا
بندر: قلت لك امي ميته مييييييييييييييييييته ماااتفهم الميت ماتجوز عليه الا الرحمه
ابو تركي : الي زي امك مايندعى عليها الا بجهنم الحمرااا
ابو نوور : محمد عيييييييييب عليك وش هالكلااااااااام
بندر : بس لاتغلط اكثر كلمه وحده وانسى انك ابوووووووووووووي
ابو تركي وهوو يدفع بندر من صدره : شبتسوي يااولد جانيت شبتسووي هااا شبتسوي يااوالد ال....
بندر وهو يمسك ايد ابووه : بس خلاااص ارحمني مره وحده بحياااتك ارحمني انا زي مو ولد جااانيت ولدك عاارف يعني شنوو ولدك لمره وحده بس بحياااتك حسسني اني ابنك "وغص بعبرته " ماابيك تحبني ماابيك تعاملني زي تركي ماابي تضمني لصدرك وتقووول اشتقت لك ماابيك تسأل عن احااولي تعرف شفيني شصاار علي مااابي منك شي كل الي ابيه احترم بس ذكرى امي احترم المره الي حفظتك بغيبتك وحظوورك احترمهاا بس احترم المره الشريفه الي طعنتهاا بشرفهاا وهي مظلووومه المره الي خذيت ظناهاا من حضنها وعينهاا تشووف وليتك بس ضميته لصدرك لاا ابد كل الي سويته رميته لغيرك لو امي موضي كانت قااسيه وماترحم انا من كااان لي ؟!! لو ان جدتي ماا ضمتني لصدرهاا اناا من لي ؟! وانت حرمتني من امي وهي حيه ؟! كنت طوول عمري أتساءل ليه ماتحبني ليه تعاملني بهالبرووود ليه لاطحت مااتركض علي شرات تركي ليه لاامرضت مااشفتك تدور فيني من عند دكتور لدكتوور ليه يوم انجح واجيب درجااات احسن بكثر من تركي مااشوفك فرحااان فييني سويت الي تبيه قلت لي ياااولد ذااكر ذاكرت ونجحت قلت يااولد اداااره اعمال قلت تم وصاااار حتى يوم مااخطبت حنان لي ماكلفت خاطرك تشااورني تسالني عن راي عرفت عن الخبر من اخووي زواج والعريس اخر من يعلم تعرف يااا ابوووي الحسنه إلي سويتها فيني انك زوجتني حنااان ع الاقل هي الشخص الي صدق يهتم فيني يخااف علي من غير مااحس انك مفروض عليه فرض
صحيح امي موضي ماقصرت معااي ابد يمكن لانها تخاف منك او لانها شفقاانه علي جدتي كانت تحبني بزيااده لاني يتيم وابووي حي تركي اخووي لا تركي ابوي طول عمره يحبني ويخااف علي كونه الكبير خلاه يحس نفسه مسؤول يعوضني عن النقص بحياااتي انت الشخص الوحيد إلي ماااحسيت فيه بيوم ابد !!
كنت احسد كل زملائي يوم اشووف ابهاتهم يجون بيوم الابااء يسألون عنهم كل وااحد متعلق بيد ابوووه وانا ايدي تعاانق الفراااغ كل الاباء كانو يضحكون وهم يسمعون تعليقات الاساتذه ع عيالهم ونااس يزعلوون صدقني انت لو مره وحده بس جيت كان سمعت كلااام يسرك واااايد لو مره وحده حضرت كان شفتني وانا القي عليهم قصيده من كلمااتي لو مره وحده حظرت حفلاات تخرجي كان شفتي وانا القي كلمة الطلااب واناا اتكرم مع المتفووقين كان رفعت رااسك فيني كل ابن يتمنى يكون صووره مصغره من ابووه واناا وحدي ماتمنى اكون ابد مثلك ماابي ولدي يعيش اليتم وعيني تشووف النوور ...فتح الباااب وخرج تركهم وسط ذهولهم ..صدمتهم
حنان الي مصدوومه من الحقاائق الي تسمعهاا ابو نور ماكان متوقع ابد ان ولد اخوه يحمل كل هالحزن بقلبه مريم المتابعه من بعيد بصدمه كبيره وطبعا ابو تركي الي ماعاد جسمه يتحمل اكثر ..كلمات بندر.. كان لهاا وقع اشد من وقع الخنااجر ..معقول كل هذاا يااابندر بقلبك ع ابووك ؟! خااارت القوى وعانق الجسد الارض

××××××××××××
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 2:48 am

كانوو جالسين يتقهوون بالصاله
ميثه : اشتقت لامااايه وااااايد
شيخه: ايه والله البيت شين بلاهم
سلطااان : كلها اسبوعين وبيردوون ان شاء الله
ثااني : ااخ اخوك السباال هذااا انا ضاايع بليااه
ميثه تلكزه : هي لا تسب اخووي
شيخه وهي تووقف : هي انتي لاا تضربين اخوووي
سلطاان وثاااني : خخخخخخخخ
سلطان : وين سااايره
شيخه : بييب البسبوسه نسيتهاا بالمطبخ
ثاني : يمي يمي بسبووسه
ميثه : عافااناا الله هب شايف اكل بحياتك
ثااني : بصرااحه لااا
ميثه تخصر : شوووه لايكون بس كل يوم تاكل بالمطااعم وانا مااعرف
سلطان : خخخخخخ
ثاني : انتي ماتعرفين تطبخين زيين وانا مااكل اكلج الا مجامله لج
ميثه عصبت : شوووووووووه
ثااني يكمل حرق الاعصاااب : الي سمعتيه ويلتفت لسلطاان .. سلطان انتو كنتم تخلونها تطبخ هني
سلطان بلئم : لاا كل الطبخ ع اماااايه
ثاني : هذا اخوج شااهد بعد
شيخه: حراام عليك الميث احسن من طباخها ماافيه
ثااني : سيري والي يرحم ووالداج وييبي البسبووسه قال احسن من طباخها مااافي
ميثه : زييين يااثاانيوووه رد بيتكم لحاااالك وقامت تبي تطلع
الا وثااني يمسكها من ايدهاا : صكي الدعنه اشووف حشى موول ماتقبلين الرمسه
ميثه : رمستك مااصخه
ثاني : داايم الحقيقه مره
ميثه : سلطااان طالع
سلطان : خخخخ مايخصني
الا وسموو صوووت تكسر بالمطبخ قاامو كلهم يشوفوون وش صااار
سلطان كان اول الوااصليين شاافها وهاااي متمسكه بالطااواله مو قاادره تحرك وقدامها الصينيه متكسره
شيخه : ااااي سلطان اللحقني
سلطان يقرب منهااوهو يمسكهاا عشان تستند عليه : شصااير
شيخه : اااي وجع وجع فضيع هب رايمه اتحرك الظاهر اني بربي
ثاني : وين تربين توج بالساابع
ميثه : وايد حريم يربوون بالساابع ..سلطان انابييب عبااتهاا
سلطان المرتبك : اووكي بسرعه بس
ساعدها سلطان وثاني الين ماتوصل اللباااب بصعووبه ثااني راح يجيب السياااره ويقربها من البااب ميثه لبست شيخه العبااايه وع المستشفى بسرعه

××××××××××××

كانت كااشخه ع الاخير طبعاا عرووس من قدهااا ..كانت جالسه مع عمتهااا بالصاله يتقهووون
ام سعيد : بنتيه وين سار ريلج
مهره : والله مااعرف
ام سعيد : ماسألتيه
مهره : تلومت اسأله
ام سعيد : بنتي مافيهاا شي تسألينه هوريلج من حقج تسألين وين سار ومن وين رااد بس عاد مو كل ساعه ترى بيمل منج بعدين
مهره : ان شاءالله عمتيه
الا وسعيد داخل عليهم وكانت ملامحه متغيره شووي ...:السلام عليكم
الكل : وعليكم السلااام
ام سعيد : اقرب ولدي
سعيد: قريب ..مهره قومي لبسي عبااتج
مهره: ان شاء الله وقامت على طوول
ام سعيد : ولدي شي استوى ؟!
سعيد : اخوها بالمستشفى تعباان
ام سعيد : لاحول ولا قوة الا بالله شو استواابه
سعيد : الخبيث يمه
ام سعيد : الله يلطف فيه .سكتت ام سعيد يوم شاافت مهره طالعه من حجرتهااا وهي لابسه عبااتهاا

بالسيااره كان سعيد سااكت ومايسوولف زي عادته مهره شااكه شو الي صار خصوصا ان الطريق مو طريق بحر ولا مطم من الي متعوده تروح فيها معااه سألته : وين سايريين ؟!!
سعيد : قربناا نوصل... شافت نفسهاا قدام المستشفى ماعرفت ليه هي هناا
مهره : سعيد حد من اهلك هني ؟!
سعيد : ايه نزلي
مهره نزلت باستسلاام وقلبهاا مقبووض تحسه مخبي عليها شي
سعيد وقف قداام بااب غرفه وقالها : مهره الي داخل طلب يشووف ويستسمح منك
مهره: سعيد منوو داااخل ؟! شو استوى ؟! ..ماانتظرت اجابته ع طوول فتحت البااااب
شفااته وهو متمدد ع السرييير موصل باجهزة التنفس شكله تعبااانه بالحيل قطع قلبهاا شكله غصب عنهاا صاارت تبكي وتبكي رغم كل الي سواااه فيهاا مااقدرت ماتذرف دموعهاا عليه مهماا كااان هذاا اخووهاا
كان ناايم مااانتبه عليها الا يووم قربت من سريره ومسحت ع شعره الاسوود فتح عيونه بتعب : مهوورتي
مهورتي من زماان ماسمعته ينااديهاا بهالاسم تذكرت يوم كاان يناديها بذا الاسم تعااتبه وتقووله مهره دلعها مهاااري مو مهوورتي كان يقوولهاا اني غير ولاازم دلعج بعد يكوون غيير وياخذهاا بدينه الكبيره ويطيرهاا بالهووى تقعد تضحك وهو تحس الهو يلفح وجههاا وتسمع امهاا وهي تهااوشه لانها خاايفه يطيحها وتعوور
ابتسمت له : شلوونك يالغااالي
راااشد بتعب: صدق غالي ؟!!!
مهره وهي تبكي : غااالي يااريحه ابووي وكل اهلي غاااالي
رااشد : مهره ساامحيني ..اناا غلطت بحقج واايد ساامحيني
مهره : المساامح الله مب انااا
رااشد: مهر ربي انتقم لج مني هذا انا قدااامج كلهاا ايااام وعمري بينتهي
مهره : عسى عمرك طوويل لااترمس جذيه
راااشد : مهره اناا خلااص باخر مراحل تليف الكبد " البعيد عنكم " الخمر دمرني
مهر : اماقلت لك ودرك منه مااطعتني ربك ماايحرم الشي الا لحكمه
رااشد نزلت دمووعه : الله يسامحني ويغفر لي .. سعيد
سعيد الي كان مكتفي بالمراقبه من بعيد : لبيه
رااشد : لبيت حااج بمنى معهااا ... سعيد اعرف اني كنت نذل وياااك لكن مهره يااسعيد اماانه برقبتك لاا تعاايرهاا بيووم ع سوااتي فيهاا هي مالها ذنب لاااتشيلهاا خطااي يااااولد الكراام
سعيد : مهره بعيووني يااراااشد لااتووصي حرييص
رااشد : ادعووولي بالرحمه ..كح كح ..انا بمس الحاجه للدعااء

××××××××××××
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماكل من يضحك مع الناس مبسوط قصه حقيقة سعوديه......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 4انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ان مجنون ياناس وش اسوي :: وسع صدرك :: القصص والروااياات-
انتقل الى: